الشريط الاقتصادي
الرئيسية / نبض السوق / “السورية للتجارة” تحصد 1،5 مليار ليرة خلال 6 أشهر الماضية .. والإشكالات السابقة تعالج ولن تؤثر على عملها الجديد!

“السورية للتجارة” تحصد 1،5 مليار ليرة خلال 6 أشهر الماضية .. والإشكالات السابقة تعالج ولن تؤثر على عملها الجديد!

سينسيريا-حسن حسن


بلغت مبيعات المؤسسة السورية للتجارة عن النصف الأول من عام 2019 نحو 30 مليارليرة سورية وكانت أرباحها مليار ونصف ليرة سورية .
وشهدت أساليب عملها تطورا ملحوظا سواء من حيث آلية عرض السلع أو من حيث توفر تشكيلة واسعة من مختلف المواد الغذائية والاستهلاكية الأساسية بمواصفات ونوعية جيدة وبأسعار تنافسية.
وأعلنت مصادر السورية للتجارة أن أرقام أرباح المؤسسة من صفقة البطاطا التي تم استيرادها من مصر بلغت 135 مليون ليرة سورية وأن سعرها كأن أقل من سعر أسواق القطاع الخاص بحوالي مائة ليرة سورية للكيلو غرام الواحد بالرغم من الإشكالية التي سببها المورد واستدركتها المؤسسة.
كما بلغت مبيعات المؤسسة من مادة اللحوم 552 مليون ليرة سورية وارباحها 34 مليون ليرة سورية ولاقت صالات اللحوم اقبالا كبيرا جراء نوعية اللحوم المعروضة ورخص سعرها بفارق عن القطاع الخاص بحوالي الفي ليرة سورية.
وذكرت مصادر المؤسسة أن ما تداولته بعض وسائل الاعلام حول بيع وشراء مادتي البطاطا واللحوم وعمل المؤسسة بشكل عام غير صحيح، حيث يهدف ذلك إلى التشويش على دور المؤسسة والأرقام التي ذكرت تبين عدم دقتها وموضوعية ما تم طرحه سيما وأن المؤسسة لم تتلقى أي شكوى من قبل المستهلكين أو المخابر المختصة تتعلق بجودة هاتين السلعتين أو مخالفتهما للاشتراطات ومعايير المخابر الوطنية وهيئة المواصفات والمقاييس السورية .
وأكدت مصادر السورية للتجارة أن ما تم ذكره عن خسائر وإشكالات هي عبارة عن تشابكات مالية مع بعض الجهات العامة عن سنوات سابقة وقبل صدور مرسوم الدمج وهي أمور تتم معالجتها عبر الجهات الرقابية المختصة وهي على دراية بتفاصيلها و تتخذ الإجراءات التي تراها مناسبة .
وقالت أنه بفضل الدعم الذي تتلقاه من الحكومة لن تسمح للإشكالات السابقة أن تعيق عملها وأدائها وستعمل على ترجمة هذه الرعاية وهذا الدعم لتكون إحدى مؤسسات التدخل الإيجابي في الأسواق وتعمل على ضبطه والحيلولة دون حصول أي خلل بأية سلعة من خلال تواجد جميع السلع الأساسية بأفضل المواصفات وبأسعار أقل من الأسواق الخاصة سيما وأنها تستحوذ على حصة سوقية للمواد الاستهلاكية تتراوح بين عشرة إلى خمسة عشرة بالمئة وستتحمل كامل مسؤولياتها عن الفترة المقبلة.

اقرأ أيضا

عقوبات مشددة على تجار المهربات والغشاشين ..فماذا تضمنت تعديلات قانون 14 لضبط الأسواق؟!

 سينسيريا-حسن حسن  

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish