الشريط الاقتصادي
الرئيسية / صوتك مسموع / شكاوي بالجملة ..ولا مجيب لصوت أوجاعهم ..ممرضون لـ”سينسيريا”: نطالب بتفعيل نقابة التمريض وزيادة الحوافز

شكاوي بالجملة ..ولا مجيب لصوت أوجاعهم ..ممرضون لـ”سينسيريا”: نطالب بتفعيل نقابة التمريض وزيادة الحوافز

سينسيريا-نسرين أمين


يعتبر عمال التمريض العمود الفقري لوزارة الصحة وهم يقدمون من وقتهم الكثير لرعاية المرضى، وهناك من وصفهم “بملائكة الرحمة” التي تتعب وتسهر ليرتاح وينام غيرها، لكن رغم ذلك فأن حقوقهم مهضومة بحيث لا ينالون ما يستحقون لقاء تعبهم المتواصل، ما دفعهم بصورة مستمرة إلى تقديم شكواهم وتظلمهم عبر “سينسيريا” لعل وعسى يصل صوت وجعهم المستمر إلى أذان أصحاب المعالي.
يبدأ الممرضون أصحاب الشكوى بالمطالبة بإنصافهم في طبيعة العمل والحوافز وتفعيل نقابة التمريض، علماً أنه لم يستجب لأحد لطلبهم المحق هذا أسوة بجميع المهن، ليصبح ذلك مشكلة وهاجساً لهذه الشريحة التي تشكل نسبة لا بأس بها من العاملين في وزارة الصحة, وهو ما ينتظره العاملون في قطاع التمريض بفارغ الصبر بإحداث نقابة لهم.
وتابع أصحاب الشكوى الحديث عن معاناتهم بقولهم: وسط عالم متوتر, يعيش سلسلة من الحروب والمآسي الإنسانية، وسط عالم تعددت فيه الأزمات وكثرت في الأمراض المعدية وغير السارية الفتاكة وارتفعت فيه معدلات الفقر والبطالة والمرض، ما خلف أرقام ومعدلات عالية في الوفيات وخاصة في صفوف النساء والأطفال والفقراء والمعدمين والمهمشين وذوي الاحتياجات الخاصة، تواصل فيه الممرضات والممرضون وسط كل هذه النيران الملتهبة تقديم الخدمات الصحية والعلاجية والوقائية للشعوب دون تمييز.
وفي سردهم لمعاناتهم يناشد الممرضين الجهات المعنية بالإنصات لمطالبهم المحقة وخاصة فيما يتعلق في تحديد أوقات العمل و المداومة والتناوب على العمل الليلي وأيام الأعياد والعطل وطول ساعات العمل وضعف الأجور والجهود وضعف طبيعة العمل والحوافز وعدم العدالة والانصاف مع المخدرين والمعالجيين.
وأضافوا: رغم ظروف عملنا الصعبة إلا أننا نعاني أحياناً من قلة الاحترام من بعض فئات المجتمع، من الإحباط والتعرض لآثار نفسية وصحية جراء الاشتغال في ظروف مزرية متعبة وشاقة خاصة مع قلة الموارد البشرية وضعفها، ما يرفع حجم الخدمات الصحية والتمريضية اليومية المقدمة للمرضى.
وفي ختام شكواهم اقترح الممرضين تفعيل نقابة التمريض وانتخاب نقيب للتمريض وإقرار النظام الداخلي المالي وتفعيل الحافز المادي والمعنوي.

اقرأ أيضا

فروق سعرية كبيرة بين أسواق المدينة والريف والغلاء واحد…مواطنون يشكون لـ”سينسيريا”: نشرة “التموين” بواد وأسعار السلع الجنونية بواد أخر..فمن ينصفنا!!

سينسيريا-حسن العبودي

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish