الشريط الاقتصادي
الرئيسية / صادرات / “ملتقى التبادل الاقتصادي العربي” في دمشق 24 نيسان

“ملتقى التبادل الاقتصادي العربي” في دمشق 24 نيسان

سينسيريا-حسن العبودي

ينظم المكتب الإقليمي لاتحاد المصدرين والمستوردين العرب في سورية وبالتعاون مع وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية في سورية ومجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع لجامعة للدول العربية “ملتقى التبادل الاقتصادي العربي” وذلك في 24 نيسان الجاري في قاعة المتنبي بفندق داماروز بدمشق.
ويهدف الملتقى إلى تفعيل التكامل الاقتصادي العربي ومناقشة سبل تحسين حجم التجارة البينية العربي، وفتح أسواق عربية جديدة ووضع سياسة تكاملية بين جميع القطاعات الاقتصادية العربية، وذلك دعماً للمنتجات السورية القابلة للتصدير. ورفع الكفاءة التصديرية العربية بشكل عام و أيضا إظهار سورية كمنطقة استثمارية مهمة من حيث موقعها الجغرافي الهام حيث يمثل نقطة الوصل بين أسواق المنطقة والأسواق العالمية، وهي سوق محلية متعطشة للاستثمار في مرحلة النهوض والتعافي، الغني بالموارد الطبيعية واليد العاملة، إضافة إلى تبادل الخبرات وتوسيع دائرة العلاقات ومناقشة المشاريع الحالية والمستقبلية، مع رفع القدرات التنافسية للقطاعات الإنتاجية الاقتصادية، ومحاولة الوصول بأسلوب علمي لكل ما من شأنه أن يسهم في تطوير العلاقات التجارية بين الدول العربية وتحديد سلبيات العمل العربي المشترك من أجل تفاديها.
ويشارك في الملتقى الوزارات والهيئات والاتحادات الاقتصادية السورية المعنية بالمشاريع الاستثمارية وإعادة الإعمار والاقتصاد، ومجلس الوحدة الاقتصادية العربي واتحاد المصدرين والمستوردين العرب ورئيس وأعضاء المكتب الإقليمي لاتحاد المصدرين والمستوردين العرب في سورية ورئيس وأعضاء مجالس إدارة غرف التجارة والصناعة في الدول العربية والهيئات والغرف والاتحادات السورية المعنية وهي هيئة الاستثمار، هيئة تنمية المشروعات، المناطق الحرة، هيئة دعم الإنتاج وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية (UNDP) والسفارات العربية والأجنبية العاملة في الجمهورية العربية السورية ورجال الأعمال والمستثمرين وأصحاب الفعاليات الاقتصادية.
وسيتناول الملتقى قطاعات المشاريع المطروحة: وهي، أولاً: القطاع الصناعي، والقطاع الزراعي، والبنى التحتية والاستثمار العقاري، وستتولى هيئة الاستثمار السورية عرض التفاصيل المتعلقة به أما عن القطاع المالي، ستكون وزارة المالية المعنية به وقطاع التطوير العقاري فستكون وزارة الأشغال العامة والإسكان المعنية به فضلا عن قطاع المشاريع الجيولوجية الذي ستكون وزارة النفط المعنية به القطاع السياحي فستمثله وزارة السياحة.

اقرأ أيضا

نقاشات مثمرة في جناح الصادرات الزراعية ..محمد: إقبال كبير على المنتجات الزراعية في الأسواق الخارجية والداخلية

سينسيريا-نسرين أمين

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish