الشريط الاقتصادي
الرئيسية / نبض السوق / “تموين ريف دمشق” يتباهى بانجازه 4100 مخالفة ..والمواد المنتهية الصلاحية في صدارتها!

“تموين ريف دمشق” يتباهى بانجازه 4100 مخالفة ..والمواد المنتهية الصلاحية في صدارتها!

أكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق لؤي السالم إن دوريات الحماية لدى المديرية تمكنت من رصد أكثر من 4100 مخالفة في أسواق المحافظة خلال النصف الأول من العام الحالي منها 3400 ضبط عدلي وحوالي 700 ضبط عينة مختلفة أظهرت نتائج تحاليلها أن نسبة المخالف منها تجاوز سقف 30% أحيلت ضبوطها إلى القضاء المختص بعد أن تم حجز البضاعة وإتلافها وفق الشروط القانونية.وأكد السالم أنه تم تنفيذ حوالي 110 إغلاقات إدارية وفق القانون من قبل الضابطة العدلية في المديرية شملت معامل الكونسروة والألبان والأجبان والخبز السياحي ومحطات الوقود واللحوم بأنواعها والمحلات التجارية وورشات لتزوير المياه المعدنية وغيرها من المخالفات، والأهم، في رأي السالم، هو تحويل أكثر من 35 تاجراً إلى القضاء موجوداً بسبب أعمال المخالفات الجسيمة وفي هذا السياق، فقد تم ضبط العديد من المستودعات التي تمارس أعمال الغش والتزوير والتقليد للمنتجات وخاصة الماركات العالمية والمياه المعدنية.

وأوضح السالم أنه يمكن توزيع الضبوط النوعية وفق أهميتها منها على سبيل المثال أكثر من 200 ضبط مخالفة لحيازة مواد منتهية الصلاحية وفاسدة ومخالفات الغش والتدليس في ذات البضاعة وعدم وجود بيانات أو مواصفات على المادة والذبح خارج المسلخ وغيرها، إضافة إلى حوالي 150 ضبط مخالفة بحق أصحاب محطات الوقود وموزعي مادة المازوت بسبب نقص الكيل والتلاعب بالعداد وتقاضي أسعار زائدة، إضافة إلى 210 ضبوط بحق المخابز التموينية بسبب نقص الوزن والبيع بالعدد وسوء صناعة الرغيف، كما تم تنظيم حوالي 20 ضبطاً بسبب الاتجار بمادة الدقيق التمويني.أما فيما يتعلق بالمواد التي صادرتها المديرية خلال النصف المذكور فقد تم مصادرة حوالي 20 طناً من مادة الدقيق التمويني بقصد الاتجار بها في السوق السوداء ومصادرة حوالي 100 طن من المواد المنتهية الصلاحية وغير الصالحة للاستهلاك البشري وبذلك يكون مجموع كميات المواد المخالفة والتي تم ضبطها في السوق بحدود 120 طناً، الدقيق تم تسليمه إلى شركة المطاحن والمواد الأخرى أتلفت وفق الطرق القانونية.

تشرين

اقرأ أيضا

وزير التجارة لمدراء المطاحن: توفير الدقيق بأفضل المواصفات والحد من الهدر والفساد

سينسيريا- جلنار العلي