الشريط الاقتصادي
الرئيسية / اقتصاد زراعي / “الحبوب” تورد أكثر من 82 ألف طن قمح و10 مليارات ليرة دفعة ثانية لعمليات الاستلام

“الحبوب” تورد أكثر من 82 ألف طن قمح و10 مليارات ليرة دفعة ثانية لعمليات الاستلام

أكد مدير المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب المهندس يوسف قاسم أن عمليات استجرار محصول القمح مستمرة في كل المراكز الـ 36 التي تم تخصيصها من أجل هذه الغاية

 

وذلك منذ الساعة السابعة صباحاً وحتى السابعة ليلاً بما في ذلك اليومين الثاني والثالث من عيد الفطر، مشيراً إلى أن الكمية المستجرة حتى تاريخه تجاوزت 82 ألف طن من القمح، منوهاً أن مخازين المؤسسة من مادة القمح بخير.‏

 

قاسم لفت إلى الجولات الميدانية التي تقوم بها اللجنة المركزية المشكلة برئاسة وزير التجارة الداخلية للوقوف على واقع عمليات التسويق والمشكلات التي يمكن أن تعترض الفلاحين أثناء تسليم وتوريد المحصول، مؤكداً عدم وجود أي مشكلة في التسويق وإنما ملاحظات حول تسجيل «بعض حالات» وجود حشرة السونة في محصول الشعير وهذا الأمر يعود إلى الظروف الجوية والمناخية نتيجة تأخر الأمطار في بعض المناطق حيث يتم توثيق هذه الملاحظات ومتابعتها من قبل اللجنة المركزية لتقوم فيما بعد الحكومة بدارسة تلك المشكلات وتعويض الفلاحين بما يستحقونه.‏

 

ونوه بأنه رغم انخفاض كمية الاستهلاك اليومي لمادة الخبز خلال شهر رمضان إلا أن المؤسسة بقيت ملتزمة بالكميات اليومية المحددة التي تقوم بتوزيعها على المطاحن وهذا مؤشر خير بالنسبة للمخازين التي تم الحفاظ عليها في أصعب الظروف، فمنذ بداية الحرب قبل 7 سنوات ورغيف الخبز متوفر وفي أبعد الأماكن وفي أحلك الظروف كان الرغيف حاضراً واليوم بدأت الظروف تتحسن بعد استعادة وتحرير كثير من المناطق على أيدي أبطال الجيش العربي السوري.‏

ولفت قاسم إلى أنه تم صرف جميع مستحقات الفلاحين لغاية يوم الأحد الفائت بقيمة 10 مليارات ليرة كدفعة أولى خصصت للمحصول من قبل الحكومة من أصل 100 مليار ليرة مبيناً أن العمل جار حالياً للحصول على 10 مليارات ليرة كدفعة ثانية وتوزيعها على فروع المصرف الزراعي كقيمة نقدية تصرف فوراً للمزارعين مع تسليمهم للمحصول وخلال مدة أقصاها ثلاثة أيام من تاريخ التسليم لافتاً إلى أن أولى الكميات الموردة هي من محافظات الحسكة وحلب و حمص وحماه .‏

 

كما توقع ازدياد الكميات الموردة خلال فترة العيد حيث تكون ذروة عمليات حصاد المحصول، منوهاً إلى استعداد المؤسسة لتلقي شكاوي الفلاحين في حال وجودها، مشيراً إلى أن المراكز تفتح أبوابها لاستقبال الموسم طيلة أيام الأسبوع ما عدا أيام الجمعة مؤكداً أن العمل يسير بوتيرة جيدة وضمن الخطة والآلية الموضوعة.‏

الثورة

اقرأ أيضا

هل تشرع «عصير الجبل» أبوابها أمام مزارعي التفاح بعد تشكيل مجلس إدارة جديد؟!

  لا ندري إن كانت الخطوة التي قامت بها وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك مؤخراً ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص