الرئيسية / نفط و طاقة / زيادة ساعات التقنين تخفض أيام الإنتاج لتصبح بين 6 إلى 5 أيام في مدينة الشيخ نجار الصناعية
مدينة الشيخ نجار الصناعية في حلب

زيادة ساعات التقنين تخفض أيام الإنتاج لتصبح بين 6 إلى 5 أيام في مدينة الشيخ نجار الصناعية

لفت مدير مدينة الشيخ نجار الصناعية في حلب حازم عجان لـ«الوطن» أن تطبيق نظام التقنين الجديد للمدن الصناعية قد زاد ساعات التقنين إلى 48 ساعة بدلاً من 24 ساعة، في حين تستمر ساعات التغذية بالتيار الكهربائي على مدار باقي أيام الأسبوع. واشار إلى أن الزيادة في ساعات التقنين قد خفضت أيام الإنتاج لتصبح بين 6 إلى 5 أيام إنتاج، حيث إن العديد من المعامل والمنشآت الصناعية تقدم بطلبات لزيادة مخصصاته من المحروقات إلى مديرية الصناعة في حلب كونها الجهة المعنية ضمن لجنة المحروقات المركزية لتحديد الكميات اللازمة من المشتقات النفطية لكل منشأة. وقد تم تأمين زيادة في كميات المحروقات للمنشآت الصناعية مع الأخذ بالحسبان زيادة ساعات انقطاع التيار الكهربائي، وحسب عدد الورديات العاملة لكل منشأة وفق سجلها الصناعي، فهناك معامل تعمل على مدار 24 ساعة ولا تتوقف، ولذلك فأغلبية المنشآت الصناعية عدلت ساعات العمل لوردياتها بما يتناسب وساعات التقنين.

وفي سياق متصل لفت عجان إلى أن وزارة الكهرباء وقعت عقداً مع شركة مختصة بالطاقة النظيفة لتنفيذ محطة كهروضوئية ضمن المدينة الصناعية بالشيخ نجار، وذلك ضمن العقد الذي وقع سابقاً بين المدينة الصناعية ووزارة الكهرباء لمنح الأخيرة مساحة ضمن المدينة لتنفيذ هذه المحطة، التي ستكون باستطاعة 33 ميغا واط، وبمدة تنفيذ هي 18 شهراً ولذلك يجب أن تدخل المحطة في العمل خلال عامين كحد أقصى. ولفت إلى أن الاستطاعة التي ستنتجها المحطة الكهروضوئية تشكل نحو 50 بالمئة من حاجة المدينة الصناعية حالياً من التيار الكهربائي لتشغيل المنشآت الصناعية، كما وقعت وزارة الكهرباء عقداً لصيانة العنفة الأولى والخامسة في المحطة الحرارية بحلب وهو ما سيسهم باستقرار التيار الكهربائي وزيادة ساعات التغذية مستقبلاً.

ومن جهة أخرى أشــار عجــان إلى أن عدد المنشآت الصناعيــة المنتجــة حالياً ضمــن الشــيخ نجــار الصناعية وصل إلى 680 منشــأة منها 318 منــشأة في القطــاع النســـيجي والباقــي يتوزع على القطاعــات الثلاثة الأخرى وهي الغذائية والهندسية والكيميائيــة، على حــــين عدد المنشآت التي تتحضر للدخول بالإنتاج هو بين 200 إلى 250 منشـــأة، مشيراً إلى أن هنـــاك نشاطاً جيداً في القطاع النسيجي مؤخراً ويتوقع تطوره مســتقبلاً، ولا ننسى أن حلب عاصمــة الصناعــة النسيجية.

الوطن

اقرأ أيضا

٤٦٠٠ عمود إنارة للطاقة البديلة في مدينة حلب

وصل عدد أعمدة الأنصار للطاقة البديلة في مدينة حلب إلى أكثر من ٤٦٠٠ عمود ‏إنارة.‏ ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish