اقتصاد عالمي

الإمارات تعلن إنشاء صندوق بقيمة 30 مليار دولار للحلول المناخية على مستوى العالم.

أعلنت 12 مؤسسة خيرية كبيرة أنها ستستثمر 450 مليون دولار على مدى السنوات الثلاث المقبلة. لمساعدة الدول على اتخاذ إجراءات للتعامل مع انبعاثات غاز الميثان، ثاني أهم الغازات المسببة للاحتباس الحراري. والذي أصبح محور تركيز جديد لمفاوضات المناخ في مؤتمر “كوب 28”.

يأتي الإعلان فيما تستعد الولايات المتحدة والإمارات والصين. لإصدار عدة إعلانات في مؤتمر الأمم المتحدة. المعني بالمناخ “كوب 28” بشأن جمع المزيد من التمويل. لمعالجة أزمة انبعاثات غاز الميثان.

متنوعة المصادر

ويذكر أن غاز الميثان لديه قدرة أكبر على الاحترار مقارنة مع ثاني أكسيد الكربون. لكنه يتحلل في الغلاف الجوي في غضون سنوات فقط مقارنة بعقود من الزمن بالنسبة لثاني أكسيد الكربون.

في حين ينبعث من مجموعة متنوعة من المصادر منها إنتاج النفط والغاز والزراعة ومدافن النفايات ونفايات الطعام.

ومنذ العام 2021 وعدت أكثر من 150 دولة بخفض انبعاثات غاز الميثان بحلول 2030 بنسبة 30% عن مستويات عام 2020. بموجب التعهد العالمي لغاز الميثان بقيادة الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. إلا أن القليل منها قدم تفاصيل حول كيفية تحقيق ذلك.

فجوة التمويل

 

وفي نفس السياق أعلن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات إنشاء صندوق بقيمة 30 مليار دولار للحلول المناخية على مستوى العالم.
جاء ذلك خلال افتتاح الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، يوم أمس الجمعة أعمال “القمة العالمية للعمل المناخي”. التي تعقد ضمن مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “كوب 28” في مدينة إكسبو دبي.

وأوضح الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن الصندوق الذي صمم لسد فجوة التمويل المناخي وتيسير الحصول عليه بتكلفة مناسبة. يهدف إلى تحفيز جمع واستثمار 250 مليار دولار بحلول عام 2030.

ورحب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، خلال كلمته الافتتاحية، بقادة دول العالم ورؤساء حكوماتها ووفودها وممثلي المنظمات الدولية في دولة الإمارات، وبمشاركتهم في القمة العالمية للمناخ.

المصدر: وكالات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى