اقتصاد زراعي

مليون طن تقديرات استلام القمح لهذا الموسم.. المهندس عرنوس من حماة: مطحنة سلحب في الخدمة خلال عشرة أيام

تفقد المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء عمليات نقل واستلام الحبوب في المراكز المعتمدة في محافظة حماة، مؤكداً على تسهيل عمليات النقل وتسريع أعمال الاستلام لتوفير الوقت والجهد على الفلاح.

المهندس عرنوس أشار إلى ضرورة تسخير كل إمكانيات المحافظة لتساهم في تحقيق موسم مميز يدعم الاقتصاد الوطني، لافتاً إلى أن تقديرات إنتاج القمح في محافظة حماة لهذا الموسم تبلغ أكثر من 350 ألف طن، وهذه الكمية مبشرة بمواسم خيرة من هذه الغلة الإستراتيجية.

جني المحصول

ولفت رئيس مجلس الوزراء خلال الجولة على مراكز الحبوب في سلحب والسقيلبية ومحردة إلى أن عمليات استلام الأقماح تسير بشكل جيد وفق ما هو مخطط له، مهنئا الفلاحين والمنتجين بجني محصولهم وتسليمه إلى مراكز الحبوب لدى المؤسسة السورية للحبوب، ومؤكداً أن الحكومة قدمت ما تستطيع تقديمه دعماً لموسم القمح.

وأضاف: إن جولته في حماة بينت أن غالبية الأقماح المستلمة بنوعية ومواصفات جيدة من الدرجات الأولى والثانية والثالثة ونادراً وجود الدرجة الرابعة، مؤكداً أن الحكومة ستكون داعمة للفلاحين وإلى جانبهم في تسديد قيم محاصيلهم مباشرة وفور عملية تسليمها للمراكز، في حال كانت قيمة المحصول 50 مليون ليرة سورية وما دون، وفي حال زادت على ذلك يستلم الفلاح الدفعة الثانية من قيمة محصوله في الأسبوع الثاني، داعياً إلى أن تكون عمليات استلام المحصول ميسرة.

كميات الأقماح

وأعرب المهندس عرنوس عن أمله بأن يبلغ إجمالي كميات الأقماح المستلمة هذا الموسم في جميع المحافظات مليون طن، مشيراً إلى السعي لتوريد الأقماح من جميع المناطق، لأن القمح غذاء لكل السوريين.
وفيما يتعلق بمشروع مطحنة سلحب التي شملتها الجولة أشار رئيس مجلس الوزراء إلى أن المطحنة إنجاز مهم للمنطقة بشكل خاص ولمحافظة حماة بشكل عام في تحقيق الاكتفاء الذاتي في عمليات طحن الحبوب، لافتاً إلى أن المطحنة جاهزة للعمل والإنتاج وحاليا تجري عملية تأهيل الموقع العام وتأمين التغذية الكهربائية المستمرة لها دون انقطاع، وخلال مدة 10 أيام مع قرب الانتهاء من استلام القمح من الفلاحين سيتم وضع المطحنة في الخدمة، وستنتج نوعية دقيق ممتازة، وستكون رديفا لباقي المطاحن في تأمين الدقيق واستقرار الأمن الغذائي في محافظة حماة بشكل خاص وسورية بشكل عام .
محافظ حماة الدكتور محمود زنبوعة أشار في تصريح مماثل إلى أن المحافظة اتخذت كل الإجراءات والتدابير اللازمة لإنجاح استلام محصول القمح لهذا الموسم، حيث تم تجهيز 8 مراكز استلام مزودة بأفضل التجهيزات وعملها يبدأ يومياً من الساعة الـ 7 صباحاً وحتى ال9 مساء، وتبلغ طاقتها التخزينية الإجمالية 225 ألف طن تم حتى الآن استلام أكثر من 60 ألف طن، ما يبشر بمواسم معطاءة.

تقديرات وكميات

ووصف مدير الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب المهندس أوفى وسوف عمليات تسليم القمح للموسم الجاري بالجيدة والواعدة، مبينا أنه تم حتى الآن استلام كمية وقدرها 32.300 طناً بعد حصاد 17 ألف هكتار في مجال الهيئة، ومؤكدا أن الهيئة ستفي بكامل التزاماتها تجاه الحكومة بما يخص تقديرات وكميات إنتاج القمح.

وأكد مدير فرع المؤسسة السورية للحبوب في حماة المهندس وليد جاكيش أن الأقماح المنتجة هذا العام تمتاز بارتفاع كمية الإنتاج وجودته ومواصفاته المتميزة، من حيث اكتمال نضج حبة القمح وتحقيقها وزناً نوعياً بصنفيها القاسي والطري

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى