الرئيسية / أخبار الشركات / معاون وزير الاقتصاد : المنتجات السورية لاقت استحسان المستهلك الصيني والتبادل التجاري مع الصين جيد جداً
معرض الصين الدولي للاستيراد
معرض الصين الدولي للاستيراد

معاون وزير الاقتصاد : المنتجات السورية لاقت استحسان المستهلك الصيني والتبادل التجاري مع الصين جيد جداً

بيّنت معاون وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية لشؤون التنمية الاقتصادية والعلاقات الدولية رانيا أحمد أن مشاركة سورية في معرض الصين الدولي للاستيراد بدورته الخامسة جاءت تنفيذاً لما تم الاتفاق عليه خلال أعمال الدورة الخامسة للجنة المشتركة السورية الصينيّة. التي عقدت افتراضياً في الـ31 من آذار الماضي بما يخص تفعيل التعاون التجاري والاقتصادي واستمرار المشاركة بالمعارض. التي تُقام في كل من البلدين بهدف تنمية التجارة والاستثمار.

وفي السياق، أشارت أحمد إلى أن عدد الشركات السورية المشاركة في المعرض وصل إلى 10 شركات. تعرض منتجات مختلفة منها الغذائية وزيت الزيتون والحلويات والكونسروة. إضافة إلى القطاع الحرفي إذ يوجد منتجات يدوية وحريرية وخشبية ومعدنية، وخدمات التجارة التي لا يتم عرض منتج جاهز فيها. وإنما تسليط الضوء على قانون الاستثمار رقم 18 لعام 2021. لافتة إلى أن هذه الاختصاصات موزعة على ثلاثة أجنحة بمساحة إجمالية تصل إلى 54 متراً مربعاً.

المعرض الخامس

ولفتت أحمد إلى أن هذه المشاركة ليست الأولى، إذ شاركت سورية في كل دورات المعرض الخمس. وكانت المنتجات السورية تلقى استحسان المستهلك الصيني والمشاركين في المعرض بشكل دائم، ودائماً ما يكون هناك شراء لهذه المنتجات. منوهة بأهمية هذا المعرض لأنه يعطي فرصة للمنتجات السورية بأن تنفذ إلى الأسواق الصينية. ما يسهم في الترويج وتسويق العديد من المنتجات السورية التي تتمتع بمزايا تنافسية. إضافة إلى أنها ذات جودة ومواصفات عالية. مضيفة: «وتركز عادة الدول على التصدير أما اليوم فلم تركز الصين على المنتجات التصديرية لأن لها معارض أخرى. وإنما أعطت اهتماماً للاستيراد من الدول الأخرى ومن بينها سورية».

وفي سياق متصل، وصفت أحمد حجم التبادل بين الجانبين السوري والصيني بأنه جيد جداً. حيث تعتبر الصين هي الشريك الاستراتيجي الأول لسورية. وخاصة فيما يتعلق بالاستيراد.

يذكر أن المعرض تم افتتاحه أمس الأول بحضور الرئيس الصيني وعدد من الوزراء والمسؤولين الحكوميين من الدول المشاركة والمسؤولين لدى بعض المنظمات والهيئات الدولية. وقد حضره وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد سامر الخليل عبر الفيديو. ويستمر لغاية العاشر من الشهر الحالي ويرافقه عقد منتدى هونغتشياو الاقتصادي الدولي والعديد من الأنشطة الأخرى.

المنصات الدولية

ويعتبر المعرض أكبر المنصات الدولية التي يتم من خلالها عرض منتجات الدول والشركات والمؤسسات المشاركة في المعرض والترويج لعلاماتها التجارية وعقد الصفقات والشراكات.

وقد قالت وزارة الاقتصاد عبر صفحتها الشخصية: إن هذا المعرض يعد أول معرض عالمي يركز على الاستيراد على المستوى الوطني. إذ بلغ حجم التداول التراكمي لأربع دورات أكثر من 270 مليار دولار.

وكانت مشاركة سورية خلال الدورة السابقة للمعرض متمثلة بجناح افتراضي ضم خمسة أقسام تم تخصيصها للشركات السورية الراغبة بعرض منتجاتها من مادة زيت الزيتون ومنتجاته. وشملت الأقسام معلومات عن سورية وأهم القطاعات الاقتصادية فيها. إضافة إلى عرض فيديو تعريفي يظهر أهم المعالم السياحية والثقافية لسورية. إضافة إلى عرض معلومات حول قانون الاستثمار الجديد والخريطة الاستثمارية وبعض الفرص المتاحة للاستثمار

الوطن

اقرأ أيضا

قريباً … إنطلاق أيام العسل والحرير بدورته الثانية

سنسيريا تستعد غرفة زراعة دمشق ولجنة النحالين في الغرفة واتحاد الغرف الزراعية وبرعاية جمعية حراس ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish