الرئيسية / اعمار و استثمار / مشاريع أبنية في جامعة طرطوس لا تزال “حبراً على ورق”!!
عقود لبناء مشفى ومقرات جديدة لجامعة طرطوس
عقود لبناء مشفى ومقرات جديدة لجامعة طرطوس

مشاريع أبنية في جامعة طرطوس لا تزال “حبراً على ورق”!!

سنسيريا

في 11 تشرين الثاني من عام 2021 تم توقيع 3 عقود لتنفيذ مشاريع جديدة على الأرض المستملكة لمصلحة جامعة طرطوس منذ عام 2007،  إلا أنها بقيت حبراً على ورق ولم تتم المباشرة بتنفيذ أي منها حتى الآن رغم أن الأسعار المحددة فيها ارتفعت كثيراً وبالتالي فإن الشركات لن تباشر قبل تعديل العقود؟

بناء كلية الطب

العقد الأول تضمن مشروع بناء كلية الطب البشري وساحة تجمع الكليات الطبية في الجزء الجنوبي من الموقع، على مساحة ١٦٨٠٠ م٢ بتكلفة تقدر بنحو ٤٠ مليار ليرة، على حين تضمن المشروع الثاني تنفيذ مقر رئاسة الجامعة ومكاتبها الإدارية، والمكتبة العامة والمدرج الكبير بمساحة ٢٠٣٢٠م٢ في الجزء الشمالي، وبتكلفة تقارب الـ٤٠ مليار ليرة.

 حيث تجاوزت تكلفة المشروع الثالث، ٤٩ مليار ليرة، وهو مشفى جامعي بسعة ٢٥٠ سريراً، وسيمتد على مساحة ٦٥٩٠٠ م٢ في الجزء الجنوبي.

 بدوره، رئيس الجامعة الدكتور محمد ديوب أشار: إلى أن المشاريع تم توقيعها بحضور القيادتين السياسية والتنفيذية إلا أنها لم تصدق من اللجنة الاقتصادية وبالتالي لم يتم إعطاء أمر المباشرة بها.

مناقشة الموازنه

 وأوضح أنه عند مناقشة الموازنة الاستثمارية للجامعة لعام 2023 خلال الشهر السابع من هذا العام في وزارة المالية تم التوجيه من وزارة المالية وهيئة تخطيط الدولة برصد 95 بالمئة من موازنة 2023 والبالغة عشرة مليارات ليرة للمشاريع المباشر بها (كلية الهندسة التقنية وكلية الآداب والعلوم الإنسانية والموقع الشمالي وجسور الربط) مع إعطاء أولوية الرصد لكليتي الهندسة التقنية والآداب، وبذلك بقيت العقود الموقعة بأرقام تأشيرية لحين تصديق هذه العقود من اللجنة الاقتصادية وإعطاء أمر المباشرة بها.

 وتابع: هذا ما لمسناه في اجتماع الوزراء الذي عقد في جامعة طرطوس خلال الربع الثالث من 2022 وما نتج عنه بالتوجيه من رئاسة مجلس الوزراء بإضافة اعتمادات لموازنة جامعة طرطوس للعام 2022 بقيمة 12 ملياراً لكل من المشاريع المباشر بها السابقة الذكر مع تأكيد الأولوية لكل من الهندسة التقنية والآداب بهدف تغطية ديون الشركات المنفذة مع متابعة تنفيذ أعمالها في المشاريع لنهاية 2022 وقد وعدت القيادة التنفيذية والسياسية في المحافظة خلال الاجتماع بتذليل صعوبات تأمين الوقود للشركات المنفذة.

المعوقات

 وفيما يخص المعوقات بخصوص المشاريع المباشر، يضيف ديوب أنها حلت ولا مبرر لانخفاض وتيرة العمل والتنفيذ من الشركات المنفذة، فقد أدت جامعة طرطوس كل التزاماتها تجاهها، ونأمل العمل الجاد من هذا الشركات (الشركة العامة للبناء والتعمير- الشركة العامة للموارد المائية فرع السدود – شركة الطرق والجسور- الإسكان العسكرية فرع 5) لرفع وتيرة التنفيذ والإنجاز لديهم مع الإشارة إلى أنه تم توجيه مراسلات من جامعتنا متضمنة ملاحظات الجهة المشرفة على التنفيذ، وهي الشركة العامة للدراسات فرع طرطوس، بضرورة رفع وتيرة العمل ليتناسب التنفيذ مع المدد الزمنية للمشاريع في الجامعة.

 علماً أن نسب الإنجاز المادي للمشاريع الاستثمارية للجامعة لغاية تشرين الأول الماضي هي (كلية الهندسة التقنية 32.53 بالمئة – كلية الآداب والعلوم الإنسانية 9.11 بالمئة- جسور الربط 33.9 بالمئة – الموقع الشمالي 26.27 بالمئة) أما نسبة التنفيذ المالي لموازنة الجامعة لغاية الشهر الماضي فبلغت 82 بالمئة من أصل 12 ملياراً و300 مليون ليرة.

المصدر: الوطن

اقرأ أيضا

إجتماع وزاري موسع لتنفيذ أعمال البنى في ماروتا وباسيليا

سنسيريا عقد اليوم اجتماعاً وزارياً ضم وزير الادارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف والاشغال العامة ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish