الرئيسية / اقتصاد زراعي / مزارعون يشتكون من تراجع إنتاج الزيت.. ورئيس اتحاد فلاحي طرطوس: انتظروا المطر لتتشبع الثمار بالزيت

مزارعون يشتكون من تراجع إنتاج الزيت.. ورئيس اتحاد فلاحي طرطوس: انتظروا المطر لتتشبع الثمار بالزيت

بدوره، عزا رئيس اتحاد فلاحي طرطوس محمد حسين  السبب وراء تراجع كمية الزيت الناتجة عن العصر في الوقت الحالي، هو استعجال المزارع بجني المحصول.

وقال: ينبغي انتظار سقوط الأمطار، والانتظار بعد ذلك مدة تتراوح بين أسبوع إلى عشرة أيام.ومن ثم يباشر المزارعون بعمليات الجني. حيث تكون ثمار الزيتون نضجت وأُشبعت بالزيت.

عملية العصر

وبيّن حسين أن ثمار الزيتون حالياً ذابلة، وعليه فمن الطبيعي أن لا تطرح زيتاً جيداً عند عملية العصر. ناهيك أن الثمار المصابة بالمرض، أو التي تسقط على الأرض ويتم جمعها من تحت الأشجار، لا تطرح زيتاً بالكمية المفترضة. كما أنه لا يجوز خلط زيته بزيت الثمار غير المصابة بالمرض أو التي يتم جنيها مباشرة عن الأشجار. وذلك لأن زيتها يؤدي لارتفاع نسبة الأوكسيد وليس ذا فائدة.

وأضاف حسين: الثمار الطبيعية للزيتون وغير المصابة بمرض، والتي تُترك لبعد سقوط الأمطار.  من المفترض أن تطرح زيتاً بكميات جيدة. مشيراً إلى أن التنكة تطرح بين 2.5_3 كغ زيت زيتون.

وشدد حسين على ضرورة صبر الفلاح وتأجل جني المحصول إلى بعد أسبوع كحدٍ أدنى من بعد سقوط الأمطار. لكي يجني ثماراً جيدة ويحصل على إنتاج جيد من الزيت.

ويُقدر إنتاج الزيتون لهذا العام في طرطوس حوالي 156 ألف طن، وإنتاج الزيت حوالي 25 ألف طن. في ظل وجود 239 معصرة، منها 113 مكبس و126 طرد مركزي.

أثر برس

اقرأ أيضا

وزارة الزراعة تضع شروطاً لمنح الدعم لمزارعي الحمضيات!!

سنسيريا أشارت مصادر خاصة في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي أن الموافقة الخاصة بتقديم الدعم للفلاحين ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish