الرئيسية / نبض السوق / السماح بالتصدير يشجع المزارعين على الاستمرار بالعملية الزراعية
تصدير مادتي الثوم والبصل

السماح بالتصدير يشجع المزارعين على الاستمرار بالعملية الزراعية

أكد رئيس اتحاد فلاحيّ اللاذقية أديب محفوض  أن موافقة رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمنة تأييد مقترح وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي السماح بتصدير مادتي الثوم والبصل وزيت الزيتون لمدة شهرين فقط، قرار مهم يشجع المزارعين على الاستمرار بالعملية الزراعية والإنتاج.  كما ينعكس إيجاباً على المزارعين ببيعهم المحصول بسعر يتناسب مع تكاليف الإنتاج والتعب المبذول طيلة الموسم.

وأشار محفوض إلى أن المزارعين يبيعون البصل والثوم بأسعار بخسة في ظل وجود فائض من الإنتاج المعروض من البصل والثوم وزيت الزيتون، والذي بات أكبر من حاجة السوق.

إنتاج دمشق

ودلل محفوض بأنه يباع كيلو الثوم، إنتاج محافظتي دمشق وحماة، في أسواق هال محافظة اللاذقية بسعر٥٠٠ ليرة. في الوقت الذي يباع في أرضه بسعر يتراوح بين ٢٠٠-٣٠٠ ليرة. مؤكداُ أن التدخل الحكومي بالسماح بتصدير مادتي الثوم والبصل يرفع أسعارهما ويعود بالفائدة على المزارعين ويساهم برفع معنوياتهم.  وخاصة أن هذا القرار جاء بعد دراسة واقع توافر بعض المنتجات الزراعية في السوق المحلية من قبل الوزارات المعنية.

وفيما يتعلق بزيت الزيتون الذي يتركّز إنتاجه في اللاذقية. أشار محفوض إلى أن السماح بتصديره يساهم برفع سعره بما يحقق العائدية للمزارعين. وخاصة في ظل المقاربة السعرية بين ليتر زيت الزيتون وليتر الزيت النباتي، حيث يباع ليتر زيت الزيتون بين ١٨-٢٠ ألف ليرة.  في حين يباع ليتر الزيت النباتي بين ١٦-١٨ ألف ليرة.

اقرأ أيضا

تراجع في حركة الأسواق بنسبة تصل إلى 60% قبيل عيد الأضحى

دائماً مع قرب الأعياد تلتهب أسعار مستلزمات العيد وتزداد حالة الفوضى والاستغلال من أصحاب المحال ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish