الرئيسية / إعمار و استثمار / بعد الاتفاق مع فلاحي السويداء على شراء منتج التفاح.. اتحاد المصدرين والخزن سيتابعان المواسم وبعدها الحمضيات

بعد الاتفاق مع فلاحي السويداء على شراء منتج التفاح.. اتحاد المصدرين والخزن سيتابعان المواسم وبعدها الحمضيات


سينسيريا – خاص:  

أعلن اتحاد المصدرين السوري أنه توصل إلى اتفاق مع ممثلي فلاحي السويداء يقضي برفع السعر التأشيري التصديري للتفاح ليصل إلى 135 ليرة للصنف الممتاز.

وجاء الاتفاق اليوم في محافظة السويداء وخلال اجتماع ناقش أوضاع منتجي التفاح في المحافظة وسيل تقديم الدعم اللازم لهم والآليات المناسبة لتسويق منتجاتهم وتصديرها إلى الأسواق الخارجية كون محافظة السويداء تشتهر بإنتاج كميات كبيرة من التفاح من ذوي الأصناف الجيدة والمعروف بجودتها في القطر.

وجرى الاجتماع برعاية محافظ السويداء الدكتور عاطف النداف وبحضور رئيس اتحاد المصدرين السوري محمد ناصر السواح ورئيس لجنة القطاع الزراعي في الاتحاد إياد محمد وممثلين عن وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية والمؤسسة العامة للخزن والتبريد واتحاد فلاحي المحافظة والجمعيات الفلاحية.

وقال السواح في تصريح لموقع سينسيريا أن اتفاق اليوم تضمن قيام اتحاد المصدرين السوري بشراء التفاح من المنتجين وتوضيبه وتخزينه لدى مؤسسة الخزن والتبريد والقيام بتسويقه لاحقاً، واصفاً القرار والاتفاق معاً بأنهما حلقة في سلسلة الأنشطة التي يقوم بها الاتحاد من أجل دعم الصادرات الزراعية وتسهيل نفاذها إلى الأسواق الخارجية، ومن جهة أخرى الوقوف على المعوقات الأخرى التي تعثر تصدير بعض المنتجات وإيجاد الحلول اللازمة لها سواءً من خلال إصدار قرارات من الجهات المعنية أو عبر الأدوات التي يمتلكها الاتحاد بالتنسيق مع تلك الجهات، والهدف من ذلك على حد قول رئيس الاتحاد رسم ملامح واضحة لخارطة التصدير ضمن الحدود المتاحة والتي لا تتعارض مع التوجهات والسياسات الحكومية وبما يخدم متطلبات المرحلة الراهنة التي تمر بها البلاد.

وبدوره رئيس لجنة القطاع الزراعي في الاتحاد إياد أنيس محمد أكد أن اجتماع اليوم كان مثمراً ويأتي في سياق برنامج عمل اللجنة الزراعية في الاتحاد وخططها الداعمة لمنتجي ومصدري المحاصيل الزراعية في كافة محافظات القطر، لافتاً إلى أن اللجنة قامت بعد انتهاء اجتماع اليوم بجولة واسعة شملت مناطق إنتاج التفاح، والتقت العديد من المنتجين واستمعت إلى ما يعانوه من صعوبات في تسويق محاصيلهم، وإلى آرائهم ومقترحاتهم التي تخدم الجانب التصديري ومحاولة بلورة رؤية مشتركة تخدم جميع أطراف عقد التصدير مع التركيز على جانب هام وهو مراعاة توفر السلعة قبل التفكير بتصديرها ومدى تلبيتها لحاجة الاستهلاك المحلي.

اقرأ أيضا

مستثمرون صينيون يبدون اهتمامهم بالمناخ الاستثماري في سورية

التقى مدير عام هيئة الاستثمار السورية مدين دياب عدداً من رجال الأعمال والمستثمرين الصينيين وجرى ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish