الرئيسية / مصارف و مال / بعدما تسبب في ارتفاعها..إيلون ماسك يثير ذعر حيتان “بتكوين” ويهوي بأسهم العملة الرقمية عالمياً

بعدما تسبب في ارتفاعها..إيلون ماسك يثير ذعر حيتان “بتكوين” ويهوي بأسهم العملة الرقمية عالمياً

تراجعت الأسهم المرتبطة بالعملات المشفرة في جميع أنحاء العالم، متأثرة بانخفاض عملة “بتكوين”، بعدما أعرب إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة ” تسلا”، عن مخاوفه بشأن استخدام الطاقة.

هبطت “بتكوين” بنسبة 15%، إلى 46045 دولاراً، بعد أن قال ماسك، إنه قلق بشأن “الاستخدام المتزايد سريعاً للوقود الأحفوري لتعدين بتكوين ومعاملاتها”، وقرر وقف شراء “تسلا”، للعملة الرقمية، مشيراً إلى أنه قد يفضل العملات المشفرة الأخرى، مع استخدام أقل للطاقة بكثير.

وانتشرت التأثيرات غير المباشرة إلى الأسهم المرتبطة بعملة بتكوين في جميع أنحاء العالم، وهبطت أسهم ” كوين بيس”، التي تدير أكبر بورصة عملات مشفرة في الولايات المتحدة، بنسبة 4.8% في تداول ما بعد إغلاق السوق بالولايات المتحدة.

انخفضت أسهم شركة “ميكرواستراتيجي”، التي اشترت “بتكوين” بمليارات الدولارات، بنسبة 9.2% في تداول ما بعد إغلاق السوق، كما هبطت أسهم شركة “سكوير” للخدمات المالية والمدفوعات عبر الهاتف المحمول التي أسسها جاك دورسي.

طاقة أكثر استدامة

في آسيا، تراجعت أسهم مجموعة “مونيكس” (Monex)، التي استحوذت على بورصة العملات المشفرة “كوين تشك” (Coincheck)، ما جعلها ثاني أفضل الأسهم أداءً باليابان في عام 2021، بنسبة تصل إلى 12%.

تراجعت أسهم شركة “نيكسون” (Nexon)، التي أصبحت الشهر الماضي أول شركة يابانية تقوم برهان كبير لشراء بتكوين، بما يعادل 100 مليون دولار، بنسبة 17%، كأكبر معدل تراجع في عام، على الرغم من توقعات النمو الضعيفة لأرباحها، التي تؤثر أيضاً على المعنويات.

قال ماسك، في منشوره على “تويتر إن “تسلا” ستحتفظ بحيازتها من “بتكوين” وتهدف إلى استخدامها في المعاملات بمجرد تحول التعدين إلى طاقة أكثر استدامة. كتب ماسك أيضاً:

نعتقد أن (بتكوين) لها مستقبل واعد، لكن هذا لا يمكن أن يأتي بتكلفة كبيرة على البيئة

يتناقض موقف ماسك مع كاثي وود، المؤسسة والرئيسة التنفيذية لشركة “آرك” لإدارة الاستثمار المعروفة في كوريا الجنوبية باسم “شجرة الأموال”، والتي نشرت الشهر الماضي بحثاً قالت فيه، إنها “ستكشف زيف الأسطورة القائلة بأن تعدين بتكوين” ضار بالبيئة.

تأثر صندوق “آرك إنوفيشن” المتداول في البورصة والتابع لـ”وود” قليلاً بتصريحات ماسك، حيث سجل أداءً بائساً خلال شهر، كما انخفض بنسبة 0.2% في تداول ما بعد إغلاق السوق. يُعد الصندوق تاسع أكبر حائز لأسهم شركة “كوين بيس”.

تُعد حركة ماسك خطوة في الاتجاه الخاطئ للمضاربين على ارتفاع سعر “بتكوين” وكذلك بالنسبة لمستثمري الأسهم الذين يراهنون على صعود العملة الرقمية.

ساهم إعلان “تسلا” في فبراير عن شراء بتكوين بقيمة 1.5 مليار دولار، وقبولها عملة تسوية المدفوعات، في إضفاء شرعية على العملة المشفرة. كما كان الإعلان حينذاك بمثابة المحفز الأكثر وضوحاً لصعود العملة الرقمية منذ بداية 2021.

اقرأ أيضا

حول آليات تطبيق التعديل الأخير للقرار 1070.. شركات الصرافة توضح

بعد التعديل الأخير على القرار 1070 شركات الصرافة توضح آلية العمل الجديدة: – المواد التي ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish