الرئيسية / مصارف و مال / قرارات حاسمة للمركزي اليوم: الضخ بسعر الموازي دون وثائق وبكميات مفتوحة ويبيع شريحة من القطع

قرارات حاسمة للمركزي اليوم: الضخ بسعر الموازي دون وثائق وبكميات مفتوحة ويبيع شريحة من القطع

خاص – سينسيريا:   

انطلاقاً من الحملة الموسعة التي بدأها مصرف سورية المركزي منذ مطلع الشهر الحالي لزيادة معروض القطع الأجنبي في السوق، عبر عقد سلسلة جلسات تدخل أسبوعيه للوقوف على تطورات سعر صرف الليرة السورية من خلال بيع شركات ومكاتب الصرافة القطع الأجنبي لتلبية احتياجات المواطنين والعمليات التجارية؛

ولاحقاً للاجتماعات واللقاءات التشاورية التي عقدها المصرف المركزي بالتنسيق مع وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية مع الفعاليات الاقتصادية لمناقشة مسودة آلية جديدة لمنح وتمويل إجازات الاستيراد بالشكل الذي يضمن استقرار سعر الصرف وأسعار السلع في السوق المحلية.

عقد في مصرف سورية المركزي اليوم الأحد جلسة تدخل جديدة بحضور ممثلي شركات ومكاتب الصرافة وذلك للبحث في مستجدات سعر الصرف والوقوف على نتائج المرحلة السابقة من الحملة الأخيرة لتحسين سعر صرف الليرة السورية؛

استهل ميالة الجلسة بتأكيده على استمرار عملية التدخل في سوق القطع الأجنبي التي بدأها المصرف المركزي وبشكل أسبوعي ومستمر، حيث تمّ بموجب الجلسة بيع شريحة من القطع الأجنبي لشركات ومكاتب الصرافة لتلبية كافة الطلبات المقدمة من قبلها لشراء القطع الأجنبي لتمويل العمليات التجارية وغير التجارية بسعر صرف تمييزي 354 ليرة سورية للدولار؛

وقرر حاكم المصرف ضخ كميات من الدولار بسعر الموازي دون كميات محددة ومن دون وثائق، وهذا النوع من الضخ يخرج عن سياق عمليات التدخل المعتادة من المركزي، إضافة إلى ذلك، أبدى ميالة استعداد مصرف سورية المركزي لتلبية كافة احتياجات السوق من القطع الأجنبي دون ضوابط وبسقوف مفتوحة يتم إدارة سعر البيع فيها بشكل يومي من قبل المصرف المركزي وصولاً للسعر الذي يعكس الواقع الحقيقي لسعر الصرف ضمن المعطيات الاقتصادية والمالية الراهنة، بهدف تحجيم المضاربة على سعر الصرف وإلحاق الخسائر الفادحة بالمتلاعبين والمضاربين على سعر صرف الليرة السورية.

كما أكد الحاكم استمرار المركزي منذ بداية شهر تشرين الثاني بتمويل كافة طلبات المستوردات الواردة إليه بشكل يومي عن طريق المصارف ومؤسسات الصرافة بما يضمن عدم تمويل هذه الطلبات عن طريق السوق غير النظامية وتشكيل مزيد من الضغط على سعر الصرف وعليه دعا ميالة كافة المستوردين لتقديم طلباتهم عبر المصارف ومؤسسات الصرافة المرخصة لتمويل مستورداتهم وبأسعار تمييزية وعدم اللجوء إلى السوق غير النظامية.

وفي الختام قدم ميالة تطمينات لكافة ممثلي شركات ومكاتب الصرافة لجهة تحسن سعر صرف الليرة السورية خلال الأيام القليلة القادمة نتيجة مجموعة الإجراءات التي تم اتخاذها وحزمة القرارات التي يتم العمل على إصدارها.

.

اقرأ أيضا

أسعار القمح

حوالي ١٥ مليار ليرة فواتير الأقماح المحوّلة إلى المصارف الزراعية بالحسكة

سنسيريا بيّن مدير فرع المصرف الزراعي التعاوني بالحسكة عزو الحامد أن قيم فواتير الأقماح المحولة ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish