الرئيسية / أخبار البلد / افتتح اليوم سوق منتجات المرأة الريفية في القنيطرة

افتتح اليوم سوق منتجات المرأة الريفية في القنيطرة

أكد وزير الزراعة أنه يتم التركيز على المنتجات الريفية المندثرة التي تتعلق بالتراث القديم و المنتجات الغذائية الريفية التي أصبحت أحد أشكال الإرث الغذائي الذي نحتاجه.

ولفت أن جميع النساء الريفيات اللواتي تم تدريبهن في الفترات الأخيرة أصبحن ماهرات في إنتاج هذه المنتجات، وهنا كان لابد من إقامة أسواق متخصصة لتسويق منتجاتهن، حيث تم تأسيس عدد من هذه الأسواق في عدة محافظات بهدف توفير المكان المناسب لتسويق كل ماتنتجه النساء الريفيات في كل محافظة وزيادة انتجهن وحصولهن على القيمة المناسبة لكل منتج.

وأضاف أن هذه المنتجات ذات مواصفات فنية عالية وبنفس الوقت وهي طبيعية وبالتالي تكسب ثقة فنية وإنتاجية عالية، وهذا يساهم في تعزيز ثقافة المنتج الريفي الذي يجب أن يكون داعماً للسوق المركزية وتعزيز الأمن الغذائي، مشيراً إلى أن هكذا أسواق تشجع باقي النساء والمنتجين الريفيين لزيادة إنتاجهم واستثمار الحيازات الصغيرة وتصنيع منتجاتها.

وبدوره بين محافظ القنيطرة أن المحافظة تقدم كافة التسهيلات لإقامة مثل هذه الأسواق التي تدعم الأسر الريفية وتشجعهم على زيادة إنتاجهم.

حيث بينت مديرة التنمية الريفية الزراعية والأسرية في وزارة الزراعة أن هذا السوق يمثل نوعاً من التدخل الإيجابي تقوم به وزارة الزراعة لدعم الأسر المنتجة ومحاولة إيصال المنتج الريفي إلى منافذ تسويقية تعود بالنفع على هذه الأسر، منوهاً أن السوق تديره مجموعة من النساء الريفيات المنتجات ودور وزارة الزراعة إشرافي.

ونوهت أن 38 امرأة منتجة من القنيطرة تعرض منتجاتها اليوم في هذا السوق، بتشكيلة واسعة تضم حوالي 100 منتج من مختلف المنتجات، مثل زيت الزيتون وخل التفاح وخل العنب والعصائر والمشغولات اليدوية والحبوب والمخللات والزيتون المكدوس والعسل والمربيات بكل أنواعها وجبنة شركسية والالبان والأجبان.

اقرأ أيضا

القنيطرة أرخص المحافظات بعصر الزيتون

بين عضو المكتب التنفيذي لقطاع الزراعة مصادقة المكتب التنفيذي لمحافظة القنيطرة على تسعيرة عصر الزيتون و التي حددت بـ/125/ ليرة سورية للكيلو الواحد مع البيرين (التفل) لصاحب المعصرة أو /150/ ليرة سورية للكيلو الواحد و يعود البيرين (التفل) لصاحب الزيت.

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish