الرئيسية / اعمار و استثمار / أكثر من 6500 منشأة حرفية في اللاذقية و47 منشأة صناعية جديدة..!

أكثر من 6500 منشأة حرفية في اللاذقية و47 منشأة صناعية جديدة..!

سنسيريا

كشف مدير الصناعة في اللاذقية رامي كحيلة، أن المديرية منحت ترخيصاً لمنشآت جديدة خلال العام الجاري.

إحصائية

وبين كحيلة أن عددها 47 منشأة تشغل 194 عاملاً، برأسمال 3,5 مليارات ليرة سوريّة، و19 منشأة حرفية تشغل 43 عاملاً، برأسمال ملياري ليرة تقريباً.

وبلغ إجمالي المنشآت الصناعية القائمة في محافظة اللاذقية وفق القانون 21 حتى منتصف الشهر الجاري، 1180 منشأة، تشغل 6742 عاملاً، منها 337 منشأة هندسية، و242 منشأة كيميائية، 472 منشأة غذائية، و129 منشأة نسيجية.

واشار محيلة أن إجمالي المنشآت الحرفية القائمة 6647 منشأة، تشغل 13727 عاملاً، أغلبها منشآت هندسية وغذائية.

منشأت مرخصه

وقال كحيلة إنه بمتابعة لعمل المنشآت الصناعية المرخصة لدى المديرية تم ملاحظة أن 6 منشآت قام أصحابها بنقلها إلى خارج المحافظة كحلب وعدرا، و3 أخرى قيد النقل، موضحاً أن ذلك لعدم توفر حوامل الطاقة من كهرباء ومازوت وعدم قدرتهم على الاستمرار في العمل تحت هذه الظروف، ومنهم منشآت صناعية في الأدوات المنزلية (مدافئ، مراوح، أفران..) وطحن الحبوب ومنتجات بلاستيكية ونايلون وطباعة وغيرها.

وتابع كحيلة: إن اللاذقية باعتبارها محافظة زراعية سياحية وما لها من خصوصية من الناحية الصناعية، فإن الاهتمام يتمثل بجذب المزيد من الاستثمارات خلال السنوات المقبلة لإقامة مشروعات التصنيع الزراعي كقيمة مضافة للعديد من القطاعات الصناعية الأخرى.

واعتبر كحيله أن هذا النوع من الصناعات يعالج مشكلة كساد وفوائض المحاصيل الزراعية وتحقيق القيمة الاقتصادية المفقودة للإنتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني منذ سنوات طويلة.

مخالفات

وأشار كحيلة إلى صدور عدة بلاغات للمنشآت غير المرخصة أو الحاصلة على صلاحية موقع بهدف تسوية أوضاعها، ومنها منشآت خاصة بمنشآت التصنيع الزراعي، الفرز والتوضيب، ومعاصر الزيتون والألبان والأجبان والأعلاف.

ولفت كحيلة إلى إصدار بلاغات لتسوية أوضاع المنشآت القائمة التي تعمل من دون ترخيص إما بإعطاء تراخيص مؤقتة إلى حين إحداث مناطق صناعية أو تراخيص مؤقتة لمدة عام.

معوقات

وذكر مدير الصناعة أن أبرز المعوقات التي تعترض عمل الصناعيين في اللاذقية، هي الترخيص الإداري وأمور النقل والتسويق المرتفعة، وتأمين المحروقات والتقنين بالتيار الكهربائي.

وأضاف كحيلة أنه من المعوقات أيضاً التحويلات الخارجية ومرور الشاحنات عبر المنافذ الحدودية بسبب العقوبات الاقتصادية الجائرة والحصار الاقتصادي، وهناك أيضا صعوبات في تأمين أسواق خارجية لتصريف المنتجات الصناعية وتخفيض الرسوم والضرائب المترتبة على ذلك ودعم الصادرات الزراعية.

اقرأ أيضا

هيئة الاستثمار تصدر آلية منح التخفيض الضريبي

  أصدرت هيئة الاستثمار السورية الآلية الإجرائية لمنح التخفيض الضريبي المنصوص عليه في البند الثاني ...

ArabicDutchEnglishFrenchGermanItalianPersianRussianSpanish