الشريط الاقتصادي
الرئيسية / مصارف و مال / سيولة التسليف تسجل 77.64%.. حمره: توظيفاتنا في تحسن ونطمح للمزيد

سيولة التسليف تسجل 77.64%.. حمره: توظيفاتنا في تحسن ونطمح للمزيد

خاص – سينسيريا:

أكد مدير عام مصرف التسليف الشعبي الدكتور محمد إبراهيم حمره في تصريح لـ«سينسيريا» استقرار نشاط المصرف خلال فترة الربع الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي

ورغم التحديات التي يواجهها العمل المصرفي منذ خمس سنوات، يقول حمره أن المصرف استطاع تجاوز جزء كبير من تلك التحديات، وأهمها تشجيع المواطنين على الإيداع وتعزيز الثقة بالليرة أمام الحملات التي تستهدف قيمتها والممولة من الخارج، فودائع المصرف بحسب تأكيده حققت استقراراً ملحوظاً منذ بداية العام الجاري، فقد سجلت 84,043 مليار ليرة، بنسبة تطور مقدارها 0.34% عن الودائع المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي، معتبراً أن هذه النسبة جيدة مقارنة بالظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها سورية.

وفيما يتعلق بالتوظيفات، أشار مدير عام المصرف إلى انخفاضها بنسبة محدودة بسبب التوقف عن منح القروض بأنواعها لغاية 30/11/2015، نتيجة للأوضاع السائدة في القطر، مشيراً إلى أن حجم التوظيفات بدأ بالارتفاع بعد أن استطاع المصرف الحصول على موافقة من مجلس النقد والتسليف بإطلاق قروض الدخل المحدود بداية العام الجاري، مع العلم بأن التوظيفات لغاية تاريخ 31/12/2015 بلغت 7.5 مليارات ليرة.

وفي المقابل أوضح الدكتور حمره ارتفاع حصيلة شهادات الاستثمار لغاية نهاية الربع الأول من العام الجاري، إذ سجلت 67.512 مليار ليرة بزيادة 1,44% عن الحصيلة المسجلة لنفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت 66.551 مليار ليرة، واصفاً هذا الارتفاع بالطبيعي نظراً للمرونة التي تتمتع بها الشهادات ومعدل الفائدة المطبق عليها والمحدد بنسبة 10%.

وأمام تلك المؤشرات، فإنه من الطبيعي أن ترتفع سيولة المصرف لتحقق 77.64% بزيادة 2.21% عن النسبة المحققة لنفس الفترة من عام 2015 والتي سجلت 75.43%، ما يعطي مؤشراً أن قروض الدخل المحدود ساعدت على توظيف جزء من الفائض لدى المصرف والبالغ 45 مليار ليرة، إلا أن السيولة مستمرة بالارتفاع ما لم يتم التوسع في توظيف واستثمار الفائض المذكور بما يعود على المصرف بعائدات حرم منها خلال الفترة التي توقفت فيها القروض.

يشار إلى أن مصرف التسليف مستمر بالتوسع بقرض الدخل المحدود جغرافياً عن طريق إدخال فروع جديدة على خط الإقراض، فمؤخراً أضاف فرعي محردة ومصياف وقبلها فرعي القنيطرة والسلمية بمحافظة حماة، كما وصل عدد القروض المنفذة 15 ألف قرض بقيمة تجاوزت 3 مليارات ليرة.

اقرأ أيضا

زادت الدعم الاجتماعي في الموازنة 11%….صافي التحويلات الخارجية يصل إلى 6.5 ملايين دولار يومياً!

تضاعف صافي التحويلات الجارية مع العالم الخارجي في سورية 18 مرة خلال ست سنوات من ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص