الشريط الاقتصادي
الرئيسية / مصارف و مال / وزيرة سابقة: ثلاثة عوامل أثرت في ارتفاع سعر الصرف..؟؟

وزيرة سابقة: ثلاثة عوامل أثرت في ارتفاع سعر الصرف..؟؟

دمشق – سينسيريا:

أوضحت وزيرة الاقتصاد السابقة لمياء عاصي، في تعليقها على انخفاض سعر الصرف، أن هناك من يلقي باللوم والمسؤولية على “المصرف المركزي” في قضية ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية .

ورأت عاصي وفق ما نشرته على صفحتها في “فيسبوك”، أن هناك ثلاثة أسباب جوهرية تؤثر في قضية سعر الصرف: الاول : الظروف السياسية والوضع العسكري بشكل عام والإنفاق الكبير في حالة الحرب والوضع الميداني . الثاني : الانخفاض الكبير في الناتج المحلي الإجمالي، والذي يمثل مجموع السلع والخدمات المنتجة في البلد خلال عام .

أما العامل الثالث وفق عاصي يتمثل باهتزاز الثقة بالعملة السورية نتيجة الارتفاعات الكبيرة والمتلاحقة في سعر صرف الدولار مقابل الليرة والاخفاقات المتتالية لسياسات المركزي .

واعتبرت أن الأسباب الثلاثة هامة جدا وجوهرية ويتحمل مسؤوليتها الحكومة مجتمعة، مضيفة: “ومع أن المركزي منفردا في الواجهة، والمواطنون تبين لهم عدم جدوى سياساته ولكن المسؤولية هي مسؤولية الحكومة مجتمعة، وانعكاسات فقدان الليرة لقيمتها سيكون له آثار كارثية مجتمعية واقتصادية لا تقل خطورة عن الآثار المدمرة للحرب”.

اقرأ أيضا

“لمة” حكومية مع رجال الأعمال لإيجاد منافذ للتمويل: تكلفة إعادة الإعمار الكبيرة لن تخيفنا

سينسيريا- جلنار العلي