الشريط الاقتصادي
الرئيسية / أسرة و شباب / ملتقى التوظيف يفتتح فعالياته بمشاركة واسعة من القطاع الخاص

ملتقى التوظيف يفتتح فعالياته بمشاركة واسعة من القطاع الخاص

سينسيريا – فلاح اسعد


افتتحت ريمه قادري وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل اليوم ملتقى التوظيف الذي ينظمه مركز الإرشاد الوظيفي ومشاركة واسعة من القطاع الخاص.

وقامت الوزيرة بلقاء الشركات المشاركة وعدد من الباحثين عن فرص عمل لاسيما ممن اجرو مقابلات خلال الملتقى للاستماع الى ابرز التحديات التى تواجههم بسوق العمل ومدى جودة الخدمات الموفرة ضمن هذا الاطار.

وبين محمود الكوا مدير مرصد سوق العمل في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل أن ملتقى التوظيف هذا يختلف عن بقية الملتقيات في منحيين اثنين هما أن شرط المشاركة للشركات ضمن هذا الملتقى هو طرح فرص عمل حقيقة وبدون أي رسوم على المشاركة، والمنحى الثاني هو المشاركين يقومون فورا بإجراء مقابلات عمل بحضور طرف من مرصد سوق العمل، والشخص الذي يقبل بالمقابلات سيحصل على فرصة عمل، في حين أن الأشخاص الذين لن يقبلوا سيقوم المركز بتحديد نقاط ضعفهم وتجميعها لعمل برنامج بناء قدرات يمتد لعام كامل ويشمل كافة زوار الملتقى من أجل دمجهم بسوق العمل، والملتقى يتضمن مشاركة 18 شركة خاصة بما يزيد عن 250 فرصة عمل.

وأشار الكوا بأنه يتم الاستفادة من قواعد بيانات مرصد سوق العمل من خلال البوابة الالكترونية التي تم اطلاقها باليوم الأول لمعرض دمشق الدولي، والتي توفر خدمتان أساسيتان، خدمة ربط الباحثين عن فرص العمل مع أصحاب العمل وخدمة توفير يد العاملة لأصحاب العمل، منوها بانه يتم طرح كافة فرص العمل خلال الملتقى على البوابة الالكترونية ، ويتم تشبيك قواعد البيانات وأصحاب العمل من أجل تحقيق اعلى نسبة فرص عمل مطروحة خلال الملتقى .
ولفت الكوا بانه سيتم عرض نتائج الملتقى من ناحية عدد زوار الملتقى، وفرص العمل التي تم تحقيقها ، ومقابلات العمل التي تم إجراءها ، وأبرز التحديات على الداخلين الجدد لسوق العمل الذين زاروا الملتقى ولم يتمكنوا من الحصول على فرصة عمل، وأبرز برامج التدريب وبناء القدرات التي سيتم تنفيذها بناء على مخرجات هذا الملتقى، ويتم تحديد أبرز نقاط القوة في الملتقى ليتم تعزيزها، وعقد مثل هذه الملتقيات بشكل دوري، والتواصل والتشبيك مع الإعلام حتى يتم الإضاءة على هذه الملتقيات ولإيصالها لأكبر شريحة من المستفيدين .
من جهتها رزان الحموي مديرة مركز الإرشاد الوظيفي وريادة الأعمال ذكرت أن الهدف من الملتقى هو ربط الباحثين عن عمل وأصحاب العمل عن طريق مقابلات على أرض الواقع لتوظيف الشخص المناسب في المكان المناسب، خاصة أن هناك الكثير من فرص العمل المطروحة من قبل الشركات لكنها لم تستطع الحصول على الشخص المناسب والمؤهل ليشغل هذا العمل، وأيضا هناك أشخاص باحثين عن فرص عمل لم يجتمعوا بعد بالفرصة التي تناسبهم، وبنهاية الملتقى سيكون هناك مخرجات حقيقية الجانب الأول منها هو تأمين فرص عمل وهناك أشخاص مدربين ومؤهلين سيحصلون فورا على فرص وظيفية، والجانب الثاني هو أشخاص لم يتمكنوا من الخصول على فرصة عمل نتيجة نقص بخبرة أو تدريب معين، هؤلاء سيتم استهدافهم بحزم تدريبية لتزويدهم بالخبرات التي تنقصهم.

وتجدر الإشارة أن مركز الارشاد الوظيفي وريادة الأعمال هو أحد الأدوات التدخلية لمرصد سوق العمل لتنشيط سوق العمل، تم افتتاحه في شهر شباط من هذا العام ، وفي الخطة الاستثمارية لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لعام 2019 انشاء ثلاث مراكز في حلب وحمص وطرطوس بهدف إيصال الخدمات التي يقدمها مركز الارشاد الوظيفي وريادة الأعمال بشكل أكبر للمواطنين.

اقرأ أيضا

رسمتُ على قمصاني رغم فقري .. لم أدع شيئاً لم أرسم عليه .. في لقاءٍ شيّق مع الفنان السوري العالمي ..سهيل بدّور: صعبٌ توصيف الوطن الذي يشبه الخلجات .. لا تُفكّك .. ولا تُقرأ جيداً

وطني.. يا جبل الغيم الأزرق .. وطني.. يا قمر الندي والزنبق …