الشريط الاقتصادي
الرئيسية / دراسات و تحقيقات / تحرير معبر نصيب يقوي شكيمة الليرة ..وتكثيف التواصل مع الدول الصديقة

تحرير معبر نصيب يقوي شكيمة الليرة ..وتكثيف التواصل مع الدول الصديقة

سينسيريا

مع الانتصارات الكبيرة التي يحققها الجيش العربي السوري تأخذ الليرة السورية منحى التحسن أمام الدولار الأمريكي بشكل ملحوظ خلال تعاملات هذا الأسبوع في السوق الموازية مقارنة بمستويات الأسبوع السابق، ليبلغ سعر صرف الليرة السورية (وسطياً) حوالي 448 ليرة سورية مقابل الدولار الأمريكي.
وبحسب تقرير لمركز “مداد” للدراسات والأبحاث يبدو أن سيطرة الجيش العربي السوري على معبر نصيب الحدودي مع الأردن كان له دور أيضاً في تحسن سعر صرف الليرة السورية، إضافة إلى الدعم الذي تلقته الليرة من التراجع الطفيف في مستوى الدولار الأمريكي مع نهاية تعاملات الأسبوع في السوق العالمية مقابل العملات الرئيسية.
أما في السوق الرسمية فقد استقر سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي لدى المصارف وشركات الصرافة، حيث ما زال مصرف سورية المركزي مستمراً في تثبيت سعر زوج الدولار الأمريكي /الليرة السورية عند مستوى 436 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد، وكذلك سعر شراء الدولار الأمريكي لتسليم الحوالات الشخصية الواردة من الخارج بالليرات السورية عند مستوى 434 ليرة سورية، وسعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي بموجب النشرة الرسمية عند مستوى 438 ليرة سورية للمبيع 435 ليرة سورية للشراء.
بينما كان سعر صرف الليرة السورية مقابل اليورو في السوق الموازية خلال تعاملات هذا الأسبوع، فقد تحسن مستوى الليرة السورية خلال تعاملات هذا الأسبوع، حيث انخفض زوج (اليورو/ ليرة سورية) إلى مستوى 524 ليرة سورية في نهاية هذا الأسبوع مقارنة مع مستوى 528 ليرة سورية المسجل في نهاية الأسبوع السابق، وبما نسبته 0.76%.
فيما تراجعت الليرة السورية في السوق الرسمية أمام اليورو بما نسبته 0.81%، ليرتفع زوج (اليورو/ليرة سورية) إلى مستوى 508.16 ليرة سورية في نهاية هذا الأسبوع مقابل مستوى 504.10 ليرة سورية في نهاية الأسبوع السابق.
وبالحديث عن سوق دمشق للأوراق المالية أظهر تقرير “مداد” أن النشرة الأسبوعية لجلسات التداول الصادرة عن سوق دمشق لأوراق المالية عن الأسبوع 1- 5/ 7/ 2018 أظهرت انخفاضاً في مؤشر سوق دمشق لأوراق المالية ) DWX ( بمقدار 76.91 نقطة، وبما نسبته % 1.36 على أساس أسبوعي، ليصل إلى مستوى 5,596.93 نقطة المسجل نهاية هذا الأسبوع مقابل مستوى 5,673.84 نقطة المسجل في نهاية الأسبوع السابق.
هذا وقد ارتفعت قيمة التداولات الأسبوعية المسجلة خلال هذا الأسبوع بالمقارنة مع مستواها في الأسبوع السابق بما نسبته 28.9% لتصل إلى 146.4 مليون ليرة سورية مقابل 113.5 مليون ليرة سورية خلال الأسبوع السابق.
وضمن الأخبار الاقتصادية كلف مجلس الوزراء كل من وزارتي الاقتصاد والتجارة الخارجية والمالية وهيئة التخطيط والتعاون الدولي بتكثيف التواصل مع الدول الصديقة لتوسيع التعاون الاقتصادي والاستثماري والسياحي، ووضع الأسس لهذا التعاون في مرحلة إعادة الإعمار وتبادل الزيارات بين رجال الأعمال والاتحادات وغرف التجارة والصناعة للاطلاع على المحفزات والمشاريع المطروحة للاستثمار.
من جانب آخر وافق مجلس الشعب على مشروع قطع حسابات 2012 ، وذلك على الرغم من الجدل الذي أثير بين أعضاء المجلس وخصوصاً فيما يتعلق بالتباين في التنفيذ الفعلي للاعتمادات النهائية المخصصة لذلك رغم التبريرات الحكومية حول هذا التباين، حيث نص قانون قطع الحسابات على أن نسبة تنفيذ نفقات العمليات الجارية بلغت نحو 54 % أي أنفق 549.927 مليار ليرة سورية من أصل 1014.043 مليار ليرة سورية، على حين بلغ إنفاق العمليات الاستثمارية 117.8 مليار ليرة سورية أي بنسبة تنفيذ % 38 ، موضحاً أن العجز النهائي بلغ أكثر من 86.302 مليار ليرة سورية.
وبيّن المدير العام للمؤسسة العامة للمناطق الحرة أن العمل والنشاط الاستثماري في المنطقة الحرة في مدينة عدرا في ريف دمشق عاد وبصورة متسارعة إلى سابق عهده بعد أن أنجزت المؤسسة معظم مقومات البنية التحتية والخدمية لتسهيل
عودة المستثمرين من كهرباء ومياه وصرف صحي وشبكة اتصالات وغيرها من البنية الخدمية المطلوبة التي دمرها الإرهاب خلال الفترة الماضية.
وفيما يخص قطاع المصارف كشف تصريح لمصرف التوفير عن عدد القروض التي منحها المصرف منذ بداية العام الجاري ( 2018 ) حيث تجاوزت
14,500 قرض، شملت عاملين في الدولة ومتقاعدين، وقد سجل إجمالي قيم هذه القروض نحو 7 مليار ليرة سورية، منها 6.9 مليار ليرة سورية للعاملين المداومين في الجهات العامة، بينما حصة المتقاعدين لم تتجاوز 70 مليون ليرة سورية.

اقرأ أيضا

الخلاف المستمر لمشروع زجاج “الفلوت” ينتهي بمذكرة تفاهم …. فهل ستكون الشركة “المنفذة”جادة هذه المرة!!

سينسيريا – هبا نصر