الشريط الاقتصادي
الرئيسية / إعمار و استثمار / بعد انتقادات لاذعة طالت سباتها خلال سنوات الحرب…وزير الاسكان يدعو لدعم هيئة التخطيط الاقليمي

بعد انتقادات لاذعة طالت سباتها خلال سنوات الحرب…وزير الاسكان يدعو لدعم هيئة التخطيط الاقليمي

سينسيريا
دعا المهندس حسين عرنوس وزير الأشغال العامة والإسكان هيئة التخطيط الإقليمي لإنجاز المحاور التي تعمل بها قبل نهاية العام الجاري، وذلك خلال إجتماعه اليوم بمقر الهيئة، وكشف عرنوس أن الوزارة وضعت برؤيتها تطوير عمل الهيئة ودعمها بالكوادر النوعية وتذليل كل معوقات عملها نظراً لأهمية مخرجات التخطيط الإقليمي على كافة المستويات وعلى امتداد ساحة الوطن.
المهندسة ماري التلي رئيس هيئة التخطيط الإقليمي بيّنت خطة العمل الموضوعة للإنتهاء من عدة محاور هامة وهي الإطار الوطني للتخطيط الإقليمي والتي تكمن أهميته كونه يمثل الوثيقة الأكثر إستراتيجية على مستوى التخطيط الوطني المكاني، ويشكل أداة حيوية في إنجاز تخطيط إقليمي يعي المسائل الوطنية الكلية.
وأشارت التلي إلى أن المحور الثاني هو الدراسة الإقليمية للإقليم الساحلي ويهدف لتحديد المناطق المناسبة للتطوير والإستثمار والمحافظة على الأراضي الزراعية والمناظر الطبيعية، إضافة إلى أن الهيئة تعمل على موضوع هام جداً وهو الخارطة الوطنية للسكن بحيث تسهم بوضع
المقترحات للتجمعات العمرانية المستقبلية مع وضع تصور لإعادة المناطق المتضررة بصورة تتلائم مع توجهات الإطار الوطني.
كما تعمل الهيئة أيضاً على إنجاز الدراسة الإقليمية لمحافظة السويداء والغوطة
الشرقية، موضحة المهندسة أن الهيئة راسلت الجهات المعنية لإستكمال المعطيات والمعلومات التي تفيد بدفع العمل في هذه المحاور لإنجازها بالوقت المحدد .
في نهاية الإجتماع وجه الوزير بضرورة الإسراع بإنجاز كل ما هو مطلوب والتدقيق بمدخلات والبيانات لكي تكون المخرجات سليمة وذات قيمة لاسيما وأنه يعوّل كثيراً على عمل الهيئة في هذه الظروف لتحديد تموضع المشاريع الحيوية والتنموية والمنشآت الإستراتيجية، كما أكد على ضرورة أن تكون الهيئة بنك للمعلومات عن كل المناطق وفي عموم المحافظات.

اقرأ أيضا

معملان للمياه في 2019 بتكلفة 14 مليار… جقموق: حصلنا على الموافقات وباشرنا بالمشروع

سينسيريا- جلنار العلي