الشريط الاقتصادي
الرئيسية / نبض السوق / “التموين” إلى الجمرك در…المهربات فجأة إلى سلم أولوياتها ..وغنائمها الدسمة في مولات دمشق!

“التموين” إلى الجمرك در…المهربات فجأة إلى سلم أولوياتها ..وغنائمها الدسمة في مولات دمشق!

سينسيريا-مادلين جليس

يبدو أن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك تخلّت عن مراقبة أسعار المواد الغذائية وجودتها وانتقلت إلى ما هو أدسم عبر التوجه الى ضبط المهربات، متعدية على عمل الدوريات الجمركية التي يفترض التعاون معا لضبط هذه الظاهرة الخطيرة وليس التغريد في السرب لوحدها دون اي تنسيق.

اليوم نسمع كل فترة خبراً جديداً عن ضبوطات لمواد مهربة، وكأن عمل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك يقتصر فقط على ضبط المواد المهربة دون العمل على عدم وجودها أصلاً، ففي آخر أخبارها ضبطت دوريات حماية المستهلك مواداً مهربة مجهولة المصدر في الماسة مول بالمالكي و شام سنتر في كفرسوسة ضمن جولة رقابية لها على الأسواق، ونظمت الدوريات الضبوط اللازمة وحجزت المواد المخالفة وأُحليت الضبوط إلى القضاء أصولا وسيتم استكمال الإغلاق الاداري للمحال المخالفة لاحقاً.

وكانت عناصر مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحمص ضبطت أمس في حي الغوطة ضمن أحد المحلات مواد غذائية وغير غذائية منتهية الصلاحية (مقبلات أطفال، حليب أطفال، بسكويت، سكاكر، شوكولا، مسحوق شراب، مياه غازية، ماء زهر، كتشب، دبس رمان، دبس فليفلة، حبوب، قشطة معلبة، سائل جلي) ونظمت بحق صاحب المحل الضبط التمويني اللازم وتم إتلاف كامل الكمية وأحيل الضبط إلى القضاء المختص أصولاً.

اقرأ أيضا

“تموين دمشق” تعاقب 11 تاجر مخالف بتهمة المواد المهربة. .فماذا كانت المخالفة؟!

سينسيريا-نسرين أمين