الشريط الاقتصادي
الرئيسية / نبض السوق / بـ 260 ليرة فقط بشرط؟!

بـ 260 ليرة فقط بشرط؟!

يبدو أن المعنيين بدراسات الجدوى الاقتصادية للتسعير والأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك خاصة، والتجار في القطاع الخاص عامة، لا يكلفون أنفسهم “عناء” البحث والدراسة والتحليل لأسباب ارتفاع الأسعار غير المبرر لبعض المنتجات المستوردة..، على الأقل من منطلق ما يدّعونه من حماية للمستهلك.
ولعلّ أسطع مثال على ذلك سعر مادة الموز اللبناني الذي وصل سعر الكلغ الواحد منه إلى 1000 ليرة خلال أيام الأعياد الماضية، والذي كنا نتوقع تراجعاً لسعره بعد انقضائها، إلا أن هذا لم يتم، بل شهدنا عناداً تجاه إمكانية أي خفض للسعر ليستقر عند الـ 800 ليرة سورية..!؟.
لن ندخل في مقارنة ما بين سعر الموز المستورد من لبنان وسعر بعض الفاكهة المستوردة من مناطق أبعد بكثير عنا، وكيف سيتضح لنا الفارق الكبير في السعر لناحية انخفاضه لصالح تلك الفاكهة استناداً لعدة أمور ومنها طول مسافة النقل وبالتالي التكلفة، وكذلك الشحن ومخاطره وتأميناته، إضافة لندرة الأنواع المقارن بها أي غير المنتجة في المنطقة.
لكن سندخل بدراسة اقتصادية وصلتنا من مختصين تبيّن وبكل بساطة كيف يمكننا خفض سعر الموز اللبناني للسعر المنطقي الذي يمكن كافة الشرائح الاجتماعية والمحدودة الدخل بشكل أخص من الحصول على ما تحتاجه من هذه الفاكهة الغنية بفوائدها الغذائية ولاسيما للأطفال. ترجع الدراسة أن سبب تسعيرة الموز اللبناني المستورد، ضمن سوقنا المحلي بهذه القيمة هو أن تكلفة نقله من لبنان إلى دمشق، تأخذ جزءاً كبيراً من تسعيرة الموز اللبناني في دمشق.
لذا يقترح الدارس أن تقوم الشاحنات المبردة الناقلة للموز إلى دمشق بنقل حمولة لها من دمشق إلى لبنان لكي يتم تخفيض تكلفة النقل للموز “أي عدم عودة الشاحنة فارغة”، ما ينعكس على التسعيرة النهائية للمستهلك، وذلك وفقاً لدراستنا يمكن أن يصبح سعر كلغ الموز اللبناني في أسواق دمشق ما بين 290 وحتى 325 ليرة كحد أقصى..!.
ناهيكم عن أن الدراسة تؤكد قدرة تخفيض السعر أكثر إذا استعملنا مبدأ المقايضة للمنتج مقابل منتج تطلبه الأسواق اللبنانية، ما يجعل سعر الكلغ الواحد من الموز اللبناني في سوق دمشق بالمفرق وليس بالجملة للمستهلك = 260 ليرة. وختم الدارس عرضه بالقول: إننا إذاً نقدم هذه الدراسة ونطلب تنفيذها لجهة تحقيق الهدف الوارد بها نظراً للجدوى الاقتصادية العالية لها. وبدورنا نقول: إن كان بالإمكان ذلك وهو كذلك، فلماذا لا نفعل..؟!.
هامش: إن كان متوسط عدد أفراد أسرة موظف فئة أولى يبلغ 5 أفراد، فكم كلغ موز لبناني شهرياً “أي نوع واحد فقط” يمكنه شراؤه، إن كان راتبه وبعد خدمة أكثر من نحو 20 سنة نحو 40 ألف ليرة سورية..، وكم سيشكل ثمنها كنسبة مئوية منه.. برأيكم؟!.
البعث

اقرأ أيضا

«التجارة الداخلية» تضبط مستودعاً للمواد الغذائية منتهية الصلاحية في ريف دمشق

أتلفت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بشكل كامل محتويات مستودع للمواد الغذائية منتهية الصلاحية في ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص