الشريط الاقتصادي
الرئيسية / إعمار و استثمار / “السورية للتجارة” في حمص تبيع ب 5.5 مليارات ليرة خلال 11 أشهر

“السورية للتجارة” في حمص تبيع ب 5.5 مليارات ليرة خلال 11 أشهر

كشف مدير فرع حمص للمؤسسة السورية للتجارة ياسر بلال أن القيمة المالية لمبيعات المؤسسة منذ بداية العام الحالي وحتى تاريخ بداية الشهر الحالي بلغت نحو 5.5 مليارات ليرة سورية.

وأوضح بلال أن فرع المؤسسة يقوم بتزويد الصالات ومنافذ البيع التابعة له بتشكيلة سلعية واسعة من المواد الغذائية والتموينية والخضر والفواكه واللحوم وغيرها لتلبية احتياجات المواطنين بأسعار منافسة بهدف التدخل الإيجابي في الأسواق المحلية ومنع الاحتكار.

وأوضح بلال أن المؤسسة بالتعاون والتنسيق مع منظمة الهلال الأحمر السوري باشرت عمليات إعادة تأهيل وترميم مجمع تشرين التجاري في حي جورة الشياح بمركز المدينة الذي سيكون مقراً رئيساً لفرع المؤسسة بمحافظة حمص بقيمة مالية تقديرية تتجاوز الـ50 مليون ليرة سورية، مبيناً أنه تم تنفيذ نحو 10 بالمئة من أعمال إعادة التأهيل بالمجمع حتى تاريخه وسيتم إنهاء عمليات الترميم واستكمال الأعمال الهندسية بالمجمع ووضعه بالخدمة خلال النصف الأول من العام القادم.

وأشار مدير الفرع إلى أن المؤسسة بدأت عمليات إعادة تأهيل مجمع الوعر التجاري وصالة الخضر والفواكه بحي الوعر فور إعادة الأمن والاستقرار إليه، كاشفاً أن البنى التحتية للمجمع والصالة تعرضت للدمار والتخريب الممنهج من التنظيمات الإرهابية المسلحة عندما كانت بالحي وبلغت نسبة التخريب فيهما أكثر من 60 بالمئة، لافتاً إلى أنه تم رصد مبلغ 50 مليون ليرة سورية لإعادة تأهيلهما من رئاسة مجلس الوزراء خلال زيارة الوفد الحكومي لحي الوعر في أواخر شهر تموز الماضي من العام الحالي، موضحاً أن الشركة العامة للبناء والتعمير تقوم بعمليات الصيانة الإنشائية والهندسية للبنى التحتية للمجمع والصالة وأن نسبة إنجاز تلك العمليات تجاوزت حتى تاريخه أكثر من 40 بالمئة ومن المتوقع أن يكون المجمع والصالة بالخدمة مطلع العام القادم.

وأضاف بلال: إن الفرع يتابع تنفيذ العقود المبرمة مع القطاع العام ولا سيما العقد المبرم مع الهيئة العامة للثروة السمكية في محافظة اللاذقية المتضمن استجرار أكثر من 100 طن من الأسماك المتنوعة من مسمكة 16 تشرين ومسمكة السن بقيمة مالية تبلغ نحو 100 مليون ليرة سورية وطرحها في الأسواق المحلية بأسعار منافسة، كما قام الفرع بتسويق أكثر من 9 آلاف طن من مادة النخالة من الشركة العامة للمطاحن وترحيل النخالة المتراكمة وبيعها لمن يرغب بأسعار المؤسسة العامة للأعلاف بقيمة مالية تتجاوز الـ500 مليون ليرة سورية، إضافة لتوريد الخضر والفواكه بمختلف أنواعها من المنتجين إلى صالات ومراكز البيع التابعة للمؤسسة وإلى الجهات المتعاقدة معها من دون وسيط تجاري، كما تم تسويق خلال الفترة الماضية وحتى تاريخه أكثر من 10 آلاف طن من محصولي البطاطا والتفاح بالمحافظة ما ساهم باستقرار أسعار هذه المواد في السوق المحلية.

وبين بلال أنه وبهدف الوصول إلى أكبر شريحة من المواطنين بمختلف المناطق والتدخل الإيجابي بالأسواق ومنع جشع التجار واحتكارهم للمواد بما يحقق خدمة المواطنين وريعية جيدة للمؤسسة تم وضع العديد من منافذ البيع والصالات للاستثمار منذ بداية عام 2017 حيث بلغ عدد تلك المنافذ والصالات 82 منفذاً في حمص وريفها، ويتم العمل على افتتاح منافذ جديدة بالأماكن والمناطق التي لا يوجد فيها مراكز للمؤسسة.

الوطن

اقرأ أيضا

دوريات جمركية تنتشر بكثافة على مداخل مدينة حلب منعاً للتهريب

خلافاً لغيرها من المدن انتشرت عند مداخل مدينة حلب وطرقاتها على نحو جلي دوريات الضابطة ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص