الرئيسية / صادرات / العلاقات السورية -العراقية نحو عمقها الاستراتيجي…وأول الغيث مركز للصادرات السورية ومعرض بغداد للبيع المباشر

العلاقات السورية -العراقية نحو عمقها الاستراتيجي…وأول الغيث مركز للصادرات السورية ومعرض بغداد للبيع المباشر

سينسيريا- لارا عيزوقي

افتتحت غرفة صناعة دمشق وريفها بالتعاون مع اتحاد المصدرين ملتقى الصناعيين بفندق “الشيراتون” في دمشق وذلك بحضور رجال أعمال عراقيين قارب عددهم 40 رجلاً.

رئيس اتحاد المصدرين محمد السواح قال أثناء افتتاح الملتقى: في معرض دمشق الدولي كان هناك مجموعة من رجال الأعمال العراقيين، وعلى رأسهم رئيس اتحاد الصناعات العراقية، وعقدنا اجتماعات متتالية وعلى أثرها اتفقنا أن نقيم مركز صادرات ومستودعات في بغداد، وذلك بموافقة ودعم الحكومة السورية.

وتابع السواح قائلاً: قام الجانب العراقي بتجهيز المعرض وأبلغ الجانب السوري وبالتنسيق مع السفارة السورية أن بغداد جاهزة لإقامة معرض صادرات للترويج للمنتجات السورية وإرجاعها إلى فترة ما قبل الأزمة، حيث بلغت مستوردات العراق منها حوالي 8 مليار دولار في عام 2010 وكانت الدولة الأولى في التصدير للعراق بنسبة 30 % .

وعن التسهيلات التي ستقدمها الحكومة السورية أوضح السواح أن الحكومة ستقدم دعماً للشحن بحيث ستمنح 3 طن مجاني للمشترك من القطاع الغذائي والكيميائي، و2 طن مجاني للمشترك من القطاع النسيجي وذلك دون رسوم جمركية، ولمن يرغب في شحن كميات أخرى ستكون قيمة الحاوية /40/ طن 6500 دولار.

وتابع السواح حديثه قائلاً: معظم النقل سيكون شبه مجاني، المكان الذي تم حجزه في مدينة المعارض في بغداد بحدود 10000 متر مربع، غرفة صناعة دمشق واتحاد المصدرين القيمين على هذا المعرض يأخذون 1500 دولار على الجناح الذي يبلغ 16 متر، والجهة المنظمة ومجموعة رجال الاعمال العراقيين سيقدمون كامل تجهيزات المعرض والدعاية له نسبة 5% من المبيع، موضحاً أن هناك أمل كبير بفتح أحد المعابر السورية إلى العراق، لأن النقل حالياً سيكون جوي، وبحري إلى البصرة، أو عن طريق معبر طربيل بين الأردن والعراق.

من جهته بيّن نائب غرفة صناعة دمشق وريفها محمد سحار أن هذا الملتقى هو لإعادة العلاقات بين سورية والعراق لسابق عهدها قبل أن يجتاح الإرهاب سورية ويعصف بها.

وأضاف أن الملتقى اليوم لتبيان الخطوات التي ينوي الطرفان القيام بها لإنجاح وتطوير وإعادة ربط العلاقة المتميزة بين الشعبين السوري والعراقي، والتي ستنجح بإقامة المعارض والمهرجانات.

من جانبه أكد فؤاد خفاجي ممثل الوفد العراقي أن هذه المعرض سيكون بداية انطلاق صحيحة إلى الصناعات السورية كافة في الأسواق العراقية.

وفي إشارة إلى النجاح الكبير الذي حققه معرض دمشق الدول قال خفاجي: الصناعة السورية فاقت التوقعات في ظل هذه الأزمة، وعلى أثرها تم تشكلي فريق عمل لإقامة معرض للصناعات السورية في بغداد وأخذ الموافقات من الحكومة العراقية.

وأعرب خفاجي عن آمله بأن المعرض سيكون متخصص للبيع المباشر، وسيم برعاية أعضاء مجلس النواب العراقي ولجنة الاستثمار والاقتصاد والتي أخذت على عاتقها دعم هذا الملتقى وإقامة هذا المعرض.

وأفاد خفاجي أن سيكون مركز دائم للصادرات السورية في العراق بالتعاون مع اتحاد المصدرين في سورية، وبذلك تصبح متطلبات السوق العراقي متوفرة بشكل دائم. وعما سيقدمه الجانب العراقي أوضح خفاجي أنه تم حجز عشرة آلاف متر أكبر قاعة على أرض معرض بغداد الدولي، وقد يتم إصافة 7 آلاف متر متر إن دعت الحاجة مقدمة مجاناً للسوريين العارضين والإقامة مجاناً في فندق 5 نجوم.

اقرأ أيضا

السفير السوداني يقترح خط ملاحي بحري مباشر بين السودان وسورية

سينسيريا-مادلين جليس أكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل أن الاقتصاد السوري بدأ ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص