الرئيسية / صادرات / خازن اتحاد المصدرين: بذلنا جهود كبيرة لانجاح معرض دمشق الدولي..وسيتفاجىء الجميع بهذا الحدث الاقتصادي المميز

خازن اتحاد المصدرين: بذلنا جهود كبيرة لانجاح معرض دمشق الدولي..وسيتفاجىء الجميع بهذا الحدث الاقتصادي المميز

سينسيريا – خاص
قال إياد محمد خازن اتحاد المصدرين أن الاتحاد أعد بالتعاون مع الاتحادات والوزارات المعنية الكثير لإنجاح معرض دمشق الدولي ومن سيذهب إلى زيارته سيشاهد بأم عينه النتائج على أرض الواقع” مضيفاً: نحن السوريون لم نتوقف طيلة الأزمة عن الإنتاج والابداع إبداً، فالمعرض يعد إعلان ثقة ونصر ومحبة بالوطن وقائده.
وخلال برنامج “أفكار للإعمار” على الفضائية السورية أكد أن الجميع سيتفاجئ بهذا الحدث الاقتصادي المتميز، الذي تجلت فيه ثقة الفعاليات الاقتصادية والصناعية بالحكومة من خلال الدعم الذي يقدم للمعرض وخاصة دعم الشحن الذي سيكون مجانياً لكافة العقود، التي ستوقع في المعرض، وهذا ما سيخفف النفقات على المصدرين ويجعلهم قادرين على منافسة البضائع في الأسواق الخارجية، مشيراً إلى أن ذلك سيؤدي إلى تشجيع الفعاليات على ترميم الصناعة الوطنية وتكثيف الإنتاج، الأمر سيكون له منعكس إيجابي على تشغيل المزيد من الأيدي العاملة وخلق فرص عمل كثيرة للمواطن.
وأشار محمد إلى أنه علاوة على التشاركية بين القطاع العام والخاص برز حالياً نوع جديد من التشاركية، وذلك بين الاتحادات النوعية في القطاع الخاص، وهذا أمر ملفت وإيجابي يعكس روح التعاون والتنيسق بين الجميع، حيث تم تشكيل لجنة تنظيمية مشتركة من الاتحادات للمعرض والتفاهم على أسلوب العمل وتقاسم المهام.
وأبدى محمد ثقته بإبرام عقود تصدير كبيرة جراء التسهيلات والدعم الذي ستقدمه الحكومة، حيث سيكون هناك تصدير لمختلف المواد النسيجية والكيميائية والهندسية والغذائية والزراعية، المتنوعة الأصناف وذات النوعية الجيدة، مؤكداً على أهمية تسويق المنتجات السورية في مختلف الأسواق الخارجية لكن السوق العراقية تعد الأهم، كون فاتورة العراق تشكل نسبة 30-40%من حجم صادراتنا إلى الخارج.
وأثنى محمد على الجهود الذي بذلته المؤسسة العامة للمعارض إدارة وعاملين وكافة الجهات المعنية في كافة القطاعات، التي عملت ليل نهار لانجاز هذا المشروع الوطني المتميز، داعيا ً المواطنين لزيارة المعرض وخاصة أن الكثير من العروض والحسومات المغرية على العديد من السلع والبضائع والخدمات من الشركات والوزارات والجهات العارضة ستكون بانتظارهم، مشيراً إلى وجود مساحات خصصت لأماكن تذوق المأكولات السورية فضلاً عن البرامج الفنية والثقافية والندوات، لافتاً إلى وجود الكثير من الفوائد التي يحظى بها المواطن السوري من المعرض في ظل وجود العديد من النشاطات الترفيهية والثقافية، إضافة إلى وجود حسومات كبيرة في قطاع المبيعات للشركات السورية المشاركة، وهو ما يمكن اعتباره منعكس اقتصادي مباشر للمعرض.

اقرأ أيضا

سفاراتنا الاقتصادية

لا يسعنا بداية إلا تأكيد فكرة إقامة معارض سورية دائمة لمنتجاتنا الوطنية في عدد من ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص