الشريط الاقتصادي
الرئيسية / نبض السوق / “الصناعة” تدخل على خط إغلاق بكداش

“الصناعة” تدخل على خط إغلاق بكداش

دخلت وزارة الصناعة ممثلة بهيئة المواصفات والمقاييس على خط أزمة إغلاق محل بكداش، الذي أغلق نهاية الشهر الماضي بسبب ارتكابه أكثر من مخالفة منها تصنيع البوظة من بودرة الحليب مخالفاً للمواصفة القياسية السورية، لكن هيئة المواصفات وفي ردها على كتاب الجمعية الحرفية للبوظة والمرطبات والحلويات حول بيان مواصفة أو وجود قرار يمنع استخدام حليب البودرة المجفف الكامل الدسم بصناعة البوظة بأنواعها وحمايتها (يدوية أو آلية) بينت الهيئة أنها أصدرت المواصفة القياسية السورية رقم (624/ 1999) الخاصة بالمثلجات «البوظة» المصنعة والمعبأة آلياً وسمحت باستخدام الحليب ومنتجاته الذي يتضمن الحليب المجفف، وتالياً فإن الهيئة لم تصدر مواصفة قياسية سورية خاصة بالبوظة اليدوية ولم تتحدد أي شروط لهذا المنتج سواء باستخدام الحليب المجفف أو منعه، ولا يوجد أي قرار صادر عن أي جهة خاص بالبوظة اليدوية إنما أصدرت الهيئة المواصفة القياسية السورية رقم 2179 الخاصة بالاشتراطات الجرثومية الخاصة بالبوظة اليدوية، موضحة في فقرتها الأخيرة: «إن الحليب المجفف والحليب الطازج يدخل في صناعة أغلب منتجات الأجبان والألبان وهذا ينطبق على جميع أنواع البوظة لكون الحليب المجفف ناتجاً عن حليب طازج مزال منه الماء».

لكن مديرية الشؤون الصحية أوضحت في ردها على جواب هيئة المواصفات المرسل إلى الجمعية الحرفية للبوظة والمرطبات والحلويات بتاريخ 3/8/2017 أن هيئة المواصفات والمقاييس قد ذكرت في بيان المواصفة بشكل واضح أن هذه المواصفة لا تطبق على المثلجات العربية، إضافة إلى أن المثلجات الحليبية قد تم شرحها كما يلي: هي النواتج الغذائية المجمدة بالتبريد أثناء الخفق الآلي للحليب أو الحليب ومشتقاته مع السكر وإضافة المواد المسموح باستخدامها في صناعة مثل هذه المنتجات.

اقرأ أيضا

يوم عمل موسع في التجارة الداخلية…وحزمة قرارات لتأمين احتياجات المواطن…فماذا شملت؟!

سينسيريا-خاص