الرئيسية / اقتصادوفوبيا / الرقم 7 يجمع بين المواطن والمسؤول!
d534131e2b86e58cb7f8dca75314552c_number-seven-coloring-page-580x326_featuredimage

الرقم 7 يجمع بين المواطن والمسؤول!

سينسيريا ـ خاص:

يقول الخبر: أن عضو بمجلس الشعب قال: تجاوز عدد سيارات بعض الوزراء السبع سيارات، وانه تمت المطالبة باتخاذ تدابير وإجراءات جديدة وإيجابية في ما يتعلق بموضوع تقليل النفقات، أما إذا لم يكن عندنا إمكانية لفعل ما هو جديد وإيجابي فيجب علينا أن نستفيد من تجارب الغير، من خلال تقليل النفقات وبشكل خاص مصاريف الوزراء والمسؤولين، فلماذا نفرض على المواطن ضرائب والمسؤول يتنعم بسيارات وخدمات يعتبرها المواطن سلبت من جيبه”.

متابعون يرون أن التقشف والشعور بحالة الحرب والظروف الصعبة مفروضة على المواطن العادي فقط أما المسؤول فليس مطلوبا منه ذلك، كما وجد المتابعون، أن هذه معادلة متناقضة، فعلى المواطن أن يدفع الضرائب لكي يتنعم المسؤول بـ7 سيارات..فالواجب على المواطن والحق للمسؤول.

متابعون رأوا أن هناك معادلة مشتركة بين المواطن والمسؤول، وهي فقط برقم 7، فالمسؤول يملك 7 سيارات..في حين أن المواطن العادي المنتوف ينتهي راتبه في 7 الشهر، وعلى اعتبار أن هناك قاسم مشترك بين المواطن والمسؤول، وباعتبار أيضا أن المسؤول هو مسؤول عن المواطن، فعلى المواطن أن يدفع من جيبه الضرائب لكي يبقى المسؤول عنه مسؤولا، على أمل أن يتحرك المسؤول لحل المشكلات المعيشية للمواطن. ولكن ما يخشاه المواطن أنه إذا عاش راتبه لأكثر من 10 أيام أن يتم تخصيص بعض المسؤولين بـ10 سيارات لإبقاء القاسم المشترك قائما بين المواطن والمسؤول.

اقرأ أيضا

11

أزمة المازوت..لها طعم أكثر مرارة

سينسيريا ـ خاص: أزمة المازوت تطل برأسها بقوة…وذلك بعد أزمات المياه والكهرباء والغاز والتي لاتزال ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص