الرئيسية / اقتصادوفوبيا / وزارة الكهرباء..الموظف الذي صرف راتبه الشهري خلال 3 أيام
electricity

وزارة الكهرباء..الموظف الذي صرف راتبه الشهري خلال 3 أيام

سينسيريا ـ خاص:

يقول الخبر: أن زيادة ساعات التقنين يعود إلى نقص الفيول، وأن باخرة فيول ستصل سورية قريبا، لتحقق انفراجا في الكهرباء”.متابعون يقولون: “بعد ما شهدناه من رفاه كهرباء خلال أيام الأعياد الماضية وخلال أيام الخميس والجمعة، ومن ثم عودة المؤشر إلى الانحدار بشكل كبير في تغذية الكهرباء لتصبح 16 ساعة انقطاع وأكثر خلال اليوم الواحد، فهذا إن دل فهو يدل على غياب التخطيط المسبق للكميات المتواجدة من الفيول وكيفية استهلاكها وفق الاحتياجات المتوفرة”.

متابعون ضربوا مثلا في ذلك: “الموظف لا يمكن أن ينفق كل راتبه خلال أول 3 أيام من الشهر ويبقى يعيش على الهواء طيلة أيام الشهر…ولكن هذا ما حدث مع قصة التقنين الكهربائي التي لم يتم إيجاد حل لها، ودائما يكون المبرر هو نقص الفيول وانتظار باخرة فيول للوصول..

ما قامت به وزارة الكهرباء بحسب متابعين، أنها أنفقت كل كميات الفيول خلال الفترة الماضية، دون أن تراعي أن الاقتصاد السوري قد تعرض لعقوبات اقتصادية جائرة وظالمة، من شأنها أن تؤخر وصول البواخر وتعرقل كل الحركة التجارية، وكان سيناريو تأخر وصول بواخر الفيول هو المبرر الذي دائما تطلقه وزارة الكهرباء، دون وضع حل لهذا الأمر..كالتخطيط المسبق لهذا التأخر وتخزين كميات من الفيول قادرة على تغطية هذا التأخر مهما بلغ..

متابعون يقولون: لا نريد رفاه كهربائي لفترة محدودة..ومن ثم نعود للظلمة لأيام طويلة..نقبل بساعتين تغذية مقابل 4 ساعات انقطاع أو بـ3 ساعات تغذية يقابلها 3 انقطاع ولكن طيلة أيام الشهر وبشكل دائم ومستمر.

اقرأ أيضا

k

الإقتصاد لم تمنع وجبة البلد فما المغزى وما هي الحكاية…

سنسيريا – خاص  تداول الإعلام الاقتصادي و صفحات التواصل الاجتماعي خبراً عن ايقاف استيراد المواد الأولية ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص