الشريط الاقتصادي
الرئيسية / اقتصادوفوبيا / من مرتبة مواطن الى دليل سياحي

من مرتبة مواطن الى دليل سياحي

يعد أن كانت وجهته من منزله الى مقر عمله ذهاباً و إياب ما أتى بالنتيجة جهله لما يجري من حوله من تطورات أصبح اليوم المواطن على علم بأدق التغييرات في المناطق و الطرقات فما أن تسأله عن مطعم أو محل افتتح حديثاً حتى تكون الأجوبة عال العال.

كل ما سلف يدعوا الى النكتة و لكن للموضوع جانب محزن فمواطننا لم يصبح دليلاً سياحياً رغبة منه و عن طيب خاطر بل وزارة الصحة أجبرته على انتعال حذاء ليجول لاهثاً باحثاً عن حليب مفقود و دواء بات من النادر بالوجود و اللافت و المشين أنهما تحولا من مادة إسعافية الى سلعة تجارية يتكتم الصيادلة عن وجودها لعرضها للزبون الدفيع فالاحتكار بات صنعة و مفاجآت تفاوت الأسعار باتت من الحتميات فهل لوزارة الصحة من حلول بالبال أم انها ستشكل لجان و لجان همها ضبوط بحق الصيادلة المحتكرين دون إيجاد لحل جذري لتوفير الحليب و الدواء.

اقرأ أيضا

“كيا”..حفل إطلاق مرتبك يهين الإعلاميين.. وأسعار غير منافسة!

سينسيريا-خاص لم يمض فترة قصيرة، على الضجة الإعلامية، حول وجود سيارت “كيا” الحديثة في الشوارع ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص