الرئيسية / الأرشيف الاقتصادي / الليرة و العملات / التجاري السوري يدرس تمويل السلع المعمرة ويختبر الفواتير عبر الجوال
sensyria - المصرف التجاري السوري

التجاري السوري يدرس تمويل السلع المعمرة ويختبر الفواتير عبر الجوال

يدرس المصرف التجاري السوري حالياً إمكانية منح قرض للسلع المعمرة مشابه للقروض الذي تمنحه بعض المصارف الأخرى لتأمين فرصة جديدة لذوي الدخل المحدود للحصول على السلع المعمرة (كالكهربائيات والمفروشات المنزلية وسواها من السلع) بأقساط قليلة وعلى مدى سنوات مريحة المدة.

وفي نفس السياق أنجز المصرف خلال الفترة القصيرة الماضية تعديل جملة من النصوص واللوائح الداخلية الخاصة ببعض نشاطاته كالقروض ونظام التسليف وإجراءات التسوية وعقود التأمين وجملة أخرى سواها.‏

جدولة قرض «النشيط»‏

وبحسب مصادر المصرف التجاري فقد تم إصدار التعليمات التنفيذية لجدولة قرض بطاقة «النشيط» بتحويلها إلى قرض شخصي بالتوازي مع تشكيل لجنة من أجل دراسة تعليمات القرض العادل لجهة إمكانية استعادة الوديعة المجمدة لمصلحة القرض العادل، إضافة إلى إصداره التعليمات والإجراءات الخاصة بالقرض الجديد (القرض التشغيلي) والبدء بمنح القروض مع إعداد برنامج لاحتساب النسب المالية ومعايير قبول المنح، كما قام التجاري السوري بتشكيل لجنة مهمتها تعديل عقود التأمين للقروض مع إصدار تعليمات الضوابط التفصيلية وإجراءات التسوية وفق أحكام قانون التسويات رقم 26 لعام 2015 وكذلك إعداد برنامج تقني جديد لاحتساب نسب السيولة اليومية والشهرية بالتنسيق مع المديريات المختصة، ودراسة وتحديث برنامج السيولة لديه واحتساب النسب المالية التي تبين وضع المصرف، مع العمل على إعداد برنامج لاحتساب المخاطر التشغيلية للمصرف وفروعه كافة بالتنسيق مع المديريات المختصة في هذا الشأن.‏

تسديد الفواتير هاتفياً‏

مصادر التجاري السوري وفيما يتعلق بالمجال التقني والمصرفي أشارت إلى انتهاء المصرف من الاختبارات على عينة محدودة لخدمة دفع الفواتير عن طريق الهاتف الجوال مع العمل على إطلاق الخدمة فور تجهيز البنية التحتية القادرة على حمل هذه التطبيقات لكونها تعمل حالياً على حواسب بدلاً من مخدمات، إضافة إلى دراسة إمكانية إضافة خدمات جديدة على قناة الدفع بالهاتف الجوال كالاستعلام عن الرصيد وكشف الحساب المختصر وتحويل الأموال بالتوازي مع التنسيق مع شركات الفوترة لتقديم خدمات دفع الفواتير كالكهرباء والمياه والفواتير المستحقة لمصلحة المحافظة (أي محافظة) والفواتير المرورية كذلك عن طريق قنوات الدفع الموجودة لدى المصرف، ناهيك عن دراسة تطوير الصرافات بنوعيها من حيث نظام التشغيل مع تطوير بعض البرمجيات التطبيقية وأنظمة المراقبة.‏

قاعدة بيانات مركزية‏

وفي نفس المجال أشارت مصادر المصرف إلى قيامه بإجراء دراسة لاستكمال بيانات الزبائن بشكل آلي وتأمين أجهزة قارئ آلي مناسبة وبناء قاعدة بيانات مركزية أكثر تطوراً لجميع المتعاملين مع المصرف للاستفادة منها في إدخال وتحديث واستكمال بيانات المتعاملين مع المصرف وزبائنه على جميع التطبيقات المصرفية المعمول بها في بيئة العمل المصرفي المتوافرة لدى التجاري السوري، إضافة إلى دراسة نظام القروض والعمل على نقل المعارف الخاصة به للتمكن من القيام بإجراءات للتمكن من القيام بخطوات التطوير والتحديث عليه بحسب متطلبات العمل في المصرف.‏

كما قام التجاري السوري بإجراء دراسة فنية لتأمين التغذية الكهربائية اللازمة لغرفة الصراف لتأمين التغذية الكهربائية اللازمة لغرفة صراف آلي باستخدام الطاقة الشمسية حيث تم العمل على تركيب نموذج مجاني لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية على صراف المدينة الجامعية بدمشق كما تم أيضا تركيب نموذج آخر بهدف الاختبار والتجربة على صراف منطقة المقبرة في مدينة صافيتا بمحافظة طرطوس.‏

تحديث التطبيقات الحاسوبية‏

وفيما يتعلق بالحسابات المصرفية لفتت مصادر المصرف التجاري إلى قيامه أيضاً بتحديث عمليات التطبيقات الحاسوبية لتلائم القوانين الخاصة بالطوابع والرسوم والاقتطاعات المختلفة الأخرى بما يلائم الوضوح والاقتصاد في النفقات، اضافة الى تنفيذ كافة قرارات مجلس النقد والتسليف المتعلقة بمديرية الحسابات ومساعدة كافة المديريات في استخراج النماذج الخاصة بتنفيذ قرارات مجلس النقد والتسليف المتعلقة بالمديريات الأخرى، بالتوازي مع العمل على إنجاز كل البيانات والأوضاع المصرفية والميزانيات الشهرية ضمن المدة المحددة رغم وجود مجموعة من الفروع التي تعاني مشاكل في الشبكات والاتصالات بسبب الظروف الراهنة، وإصدار التعليمات الخاصة بتدقيق الميزانيات الواردة من الفروع لتوحيد عملية التدقيق ومتابعة مراقبتها ومعالجتها مع الفروع بشكل آني للتخفيف من الأرشفة الورقية.‏

مكافحة غسيل الأموال‏

وبالنسبة لزيادة كفاءة العاملين فقد قام التجاري بالتنسيق مع مصرف سورية المركزي لإقامة دورات مصرفية متخصصة في مركز التدريب المصرفي وذلك بغية تأمين الكادر الأكثر تأهيلاً وفي مختلف المجالات ولاسيما منها العمليات المصرفية وإدارة الموارد البشرية ومكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وآلية الكشف عن العملات المزورة وإدارة المخاطر المصرفية والحوكمة والامتثال.‏

اقرأ أيضا

سوق الأوراق لمالية

تداولات سوق دمشق للأوراق المالية تسجل 331ر1 مليون ليرة

سجلت جلسة تداولات سوق دمشق للأوراق المالية أمس حجم تداول قدره 7280 سهما موزعة على 8 ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص