الرئيسية / الأرشيف الاقتصادي / حكوميات / الترفيع الاداري …..
جامعة دمشق

الترفيع الاداري …..

لما كانت الجامعات في عمرها فإن للمقررات ثقلها ويحسب لها الف حساب و بعد ان حل بالبلاد الخراب والدمار في سنوات الحرب الظالمة غدت حال الجامعات كحال البلاد والعباد نزوح واقامات مؤقتة وغيرها ورغم كل ذلك استمرت العملية التعليمية تحت كل الظروف و ان كانت بالترفيع الاداري حتى كأنه  اصبح عرف لدى الطلاب لذلك اصبحوا ينتظرون كل عام الرسوم الخاصة بالترفيع الاداري والذي يسمح بحمل ثمانية مقررات إلا أنه وفي ضوء التحسن الامني والاستقرار النسبي الحاصل في البلاد أرتأت وزارة التعليم العالي ان تسمح بالترفيع الاداري لستة مقررات فقط مما اصاب الطلاب بالذهول وخيبة الامل لان الاستثناء اصبح لديهم قاعدة وقد تأثر من هذا الاجراء حوالي /30/ الف طالب جامعي و هم بانتظار مكرمة جديدة فهل تسعى لها وزارة التعليم العالي .

اقرأ أيضا

10-24-660x330

خميس لرئيس وأعضاء غرفة تجارة حلب: تقديم التسهيلات اللازمة لإحداث نقلة حقيقية بأداء القطاعات الاقتصادية في حلب

ترأس المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء اليوم اجتماعا ضم رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص