الرئيسية / الأرشيف الاقتصادي / صادرات / في معرض طهران للألبسة..الصناعة السورية تثبت جدارتها بالسعر والجودة
a1473115461407a_5544

في معرض طهران للألبسة..الصناعة السورية تثبت جدارتها بالسعر والجودة

دمشق ـ سينسيريا:

أوضح عضو غرفة صناعة دمشق وريفها ورئيس لجنة ألبسة الأطفال في اتحاد المصدرين السوري، أكرم قتوت، أن الجناح السوري في معرض طهران الدولي للألبسة والنسيج، يعتبر البذرة الأولى التي يزرعها الصناعيون السوريون في إيران، مؤكدا أن هذه البذرة ستثمر بشكل كبير، وخاصة إذا علمنا أن السوق الإيراني يعتبر مميزاً وواعد كثيرا، فهو يضم أكثر من 100 مليون مستهلك، والبضائع السورية تعتبر منافسة كثيرا سواء من حيث السعر والجودة والجمالية أيضا.

وأشار إلى أن افتتاح أسواق جديدة للمنتجات يعتبر أمراً مكلفا ويحتاج إلى دعم وتعب كبير، وهذا وجدناه حقا من خلال الدعم الكبير الذي قدمه اتحاد المصدرين السوري لجميع العارضين في المعرض، بالإضافة إلى جهود غرفة صناعة دمشق وريفها.

ولفت قتوت في تصريحه لموقع “الاقتصاد اليوم”، أن الصناعيين السوريين استطاعوا في أول زيارة إلى طهران أن يفتتحوا جناحا كاملا لكي يعرضوا منتجاتهم فيه، مشيرا إلى أن هذا المعرض سيكون دوري وسينتقل إلى معظم المدن الإيرانية بالإضافة إلى إحداث معارض مختلفة عن معارض الجملة وهي معارض موجهة للمستهلك مباشرة.

وأضاف: “العمل كبير في السوق الإيراني، والبضائع السورية مناسبة لهذا السوق فهي منافسة كثيرا، والجمارك تم تخفيضها مؤخرا، وما على الصناعي السوري إلا أن يتحرك لضخ منتجاته في هذا السوق الواعدة”.

وتوجه الصناعي قتوت بالشكر إلى اتحاد المصدرين السوري الذي قام بدعم العارضين كثيرا، حيث تحمل الكثير من تكاليف الإقامة والاتصالات وحتى في أسعار أماكن العرض والشحن، معتبرا أن اتحاد المصدرين يعتبر كالأم الرؤوف لجميع الصناعيين والمصدرين، وبنفس الوقت توجه بالشكر لغرفة صناعة دمشق وريفها التي قدمت دعما كبيرا للصناعيين، مشيرا إلى أن دعم الصناعي السوري يجب أن يكون من مختلف الجهات فالصناعة السورية ستتجاوز العقبات، وستثبت نفسها من جديد، وستبقى الأولى على الدول العربية.

اقرأ أيضا

معرض التصدير و تقنياته

اتحاد المصدرين يستفتح 2017 بالتفاؤل و الدعم

سنسيريا | خاص  أعلن إتحاد المصدرين السوري أنه استكمل كافة الترتيبات لإقامة معرض التصدير و تقنياته برعاية من وزارة ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص