الرئيسية / الأرشيف الاقتصادي / إعادة إعمار / تراخيص مؤقتة للحرفيين والصناعيين خارج المخطط التنظيمي
sensyria - رخص مؤقتة

تراخيص مؤقتة للحرفيين والصناعيين خارج المخطط التنظيمي

دمشق – سينسيريا:

أقرت وزارتا التجارة الداخلية وحماية المستهلك والصناعة بالتعاون مع محافظة ريف دمشق منح تراخيص مؤءقتة للحرفيين والصناعيين العاملين في منشآت خارج المخطط التنظيمي.

كما أقر المشاركون في اجتماع عقد في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك تشكيل لجنة ثلاثية تضم ممثلين عن وزارتي التجارة الداخلية وحماية المستهلك والصناعة ومحافظة ريف دمشق إضافة إلى ممثلين عن غرفتي الصناعة والتجارة بريف دمشق كمشرفين.

وتعمل اللجنة على إحصاء الورش أو المنشآت الصناعية التي تعمل خارج المخطط التنظيمي وتحديد الآليات المناسبة لمنحهم التراخيص المؤقتة لمزاولة المهنة وذلك خلال عشرة أيام من تاريخ الاجتماع.

وأكد المجتمعون ضرورة العمل لتسهيل الإجراءات اللازمة لمنح الحرفيين والصناعيين التراخيص المؤءقتة وذلك خلال مدة لا تتجاوز عشرة أيام فقط.

وفي تصريح صحفي أوضح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي أن الاجتماع يهدف لإيجاد السبل الكفيلة التي تضمن تنشيط وتطوير عمل الحرفيين والصناعيين المتضررين من اعتداءات التنظيمات الإرهابية على المنشآت العامة والخاصة مؤكداً حرص الحكومة على حماية ورعاية الحرفيين والصناعيين وأصحاب الفعاليات الاقتصادية وتشجيعهم على مواصلة نشاطاتهم وفق الأصول القانونية.

وبين الغربي أنه في حال منح التراخيص المؤقتة سيتم منح الحرفيين والصناعيين عدادات الكهرباء والماء وكل مستلزمات نشاطهم الصناعي مقابل استيفاء مبلغ مئة ألف ليرة سورية كرسوم بما يعود بالفائدة لخزينة الدولة ويحقق المنفعة المشتركة.

من جانبه أوضح وزير الصناعة المهندس أحمد الحمو أن هدف الوزارة الدائم مساعدة كل صناعي يستطيع العمل وتقديم التسهيلات اللازمة له بكل يسر ودون تعقيدات ليواصل نشاطه, مشيراً إلى تعميم القرار مباشرة على مديريات الصناعة ليقوموا بالإجراءات اللازمة تجاه الحرفيين والصناعيين دون أي شروط لمنحهم التراخيص المؤقتة اللازمة لعملهم.

بدوره أكد محافظ ريف دمشق علاء ابراهيم أن الاجتماع يهدف للعمل على إعادة البنى التحتية وتأمين المياه والكهرباء والخدمات والطرق لمنشآت الحرفيين ليباشروا عملهم فوراً بعد منحهم التراخيص وسيتم تجاوز الشروط بسبب ظروف الحرب على سورية لافتاً إلى أن المحافظة ستبدأ باستقبال طلبات الراغبين بالحصول على التراخيص بما يضمن زيادة إنتاجهم وتشغيل ورشاتهم بشكل صحيح وسليم وفق الأصول القانونية التي تصون عملهم ونشاطهم الصناعي.

كما اعتبر كل من رئيس غرفتي صناعة دمشق و ريفها سامر الدبس ورئيس غرفة تجارة ريف دمشق أسامة مصطفى أن القرار يحل مشكلة كبيرة لأصحاب الفعاليات الاقتصادية والتجارية والصناعية وبالتحديد للحرفيين ممن نقلوا منشآتهم إلى مناطق آمنة خارج المخطط التنظيمي وبالتالي منحهم التراخيص الإدارية لجميع المنشآت المخالفة منها وغير المخالفة خلال عشرة أيام وبتعهد أن هذه التراخيص مؤقتة إلى أن تنتهي الأزمة.

وبين الدبس ومصطفى أن القرار سينعكس إيجابا على جودة المنتج وسعره ومواصفاته.

شارك في الاجتماع الدكتور نضال فلوح معاون وزير الصناعة و مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في ريف دمشق لؤي السالم وعدد من المختصين والمعنيين بوزارتي التجارة الداخلية وحماية المستهلك والصناعة ومحافظة ريف دمشق.

وقرر المجتمعون عقد اجتماع آخر بعد 15 يوماً للتأكد من حسن تطبيق وتنفيذ هذا القرار إضافة إلى تعميمه على جميع المحافظات السورية بعد التأكد من حسن نجاح تنفيذه وتطبيقه في محافظة ريف دمشق.

اقرأ أيضا

sensyria - قمح

بذار حماة يتعاقد مع فلاحي الحقول الإكثارية لإنتاج 14 ألف طن من القمح و7500 طن من الشعير

أعلن مدير فرع المؤسسة العامة لإكثار البذار بحماة أنه تم التعاقد مع عدد من فلاحي ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص