الرئيسية / زوايا اقتصادية / دراسات و أبحاث / دراسة لإدارة الطلب على الطاقة والمياه في مدينة دمشق وريفها
ensyria - طاقات متجددة

دراسة لإدارة الطلب على الطاقة والمياه في مدينة دمشق وريفها

خاص – سينسيريا:

في اطار توجه وزارة الكهرباء للاستفادة من الطاقات المتجددة في مجال ضخ المياه، أنجز المركز الوطني لبحوث الطاقة بالتعاون مع المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي في محافظة دمشق بحثاً بعنوان: إدارة الطلب على الطاقة والمياه في مدينة دمشق وريفها والاستفادة من الطاقات المتجددة في عمليات الضخ.

ويهدف البحث إلى ايجاد الآليات والطرق المناسبة لإدارة الطلب على الطاقة والمياه في شبكات توزيع المياه وإيجاد مصادر بديلة لتزويد المضخات بالطاقة اللازمة وتأمين الاستمرارية في العمل المطلوب والإجراءات اللازم تطبيقها لتحسين كفاءة الاستهلاك الطاقي وتحسين جودة التغذية المائية في شبكة مياه الشرب .

وتضمنت الدراسة تقييم الواقع المائي الحال في مدينة دمشق وريفها لعام 2014، وكذلك دراسة واقع شبكات توزيع مياه الشرب، وواقع شبكة توزيع مياه الشرب في دمشق وريفها.

إلى جانب ذلك تتطرق الدراسة إلى أهم الاجراءات لإدارة الطلب على الطاقة والمياه لمدينة دمشق وريفها، وإمكانية الاستفادة من فرق المناسيب بتركيب عنفات صغيرة لتوليد الطاقة الكهربائية، يضاف إلى ذلك نظام الضخ بالطاقة الشمسية وعرض بعض تجارب الدول بهذه التقنية.

كما تناقش الدراسة اقتراح مواقع لضخ المياه المرشحة في ريف دمشق لتركيب اللواقط الكهروضوئية، وإعداد دراسة موجزة للجدوى الاقتصادية لتركيب الأنظمة الكهروضوئية لضخ المياه في المواقع المختارة.

وتبنت الدراسة مجموعة من المقترحات والتوصيات، أهمها: أن هناك فرص عديدة لتطبيق إجراءات كفاءة الطاقة على شبكة مياه الشرب في دمشق وريفها من خلال تطبيق إجراءات إدارة الطلب على الطاقة والمياه والاستغناء عن المضخات المنزلية والتي تشكل عبئ على الشبكة الكهربائية وشبكة المياه والمساهمة بزيادة الفاقد لكلا الشبكتين.

وأوصت أيضاً بالاستفادة من فرق المناسيب بتركيب عنفات مائية صغيرة لتوليد الطاقة الكهربائية وامكانية الاستفادة من فرق المناسيب بتركيب عنفات صغيرة لتوليد الطاقة الكهربائية في عدة مواقع، وإمكانية التعميم على مواقع أخرى وتامين مصدر طاقي رديف، حيث لوحظ وجود إمكانية لتوليد الطاقة الكهربائية من الطاقة الكامنة للمياه (فرق المناسيب) في موقعين هما محطة ضخ وادي مروان ومركز ضخ قدسيا الرئيسي وذلك بتركيب عنفة على خطوط التغذية الواردة بكلا الموقعين حيث مواصفات الخط بقطر (500مم) وضغط لا يقل عن (7) بار وسرعة جريان المياه ضمن الخط لا تقل عن (2م3 /ثا).

يضاف إلى ذلك إمكانية تعميم تجربة استخدام الأنظمة الكهروضوئية لضخ المياه من الآبار ولاسيما للأعماق الصغيرة دون 200 م وذات الاستطاعات الصغيرة للمضخات اقل من 50 ك.واط.

اقرأ أيضا

cow-with-closeup-face-funny-wallpaper

دراسة: الثروة البقرية في سورية تنخفض بنحو 60%..ومقترحات لتنميتها

سينسيريا ـ خاص: تبيّن أن ما لا يقل عن 85 % من مربي الأبقار (هم ...

error: نعتذر ... لايمكن نسخ النص